Joomla Templates and Joomla Extensions by ZooTemplate.com

الحج .. الهجرة المباركة .. قدسية المكان ورمزية الزمان 

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله   (الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَا تَفْعَلُواْ مِنْ…

إقرأ المزيد: %s

كلمة الشيخ محمد الفاتح عبد الوهاب بمناسبة ختام حلقة مدارسة القرآن الكريم بالمركز ومرور عشر سنوات 

وقفة قبل متابعة المسيرصفحة تُطوى .. وأخرى تُنشراللهم لك الحمد .. وإليك المشتكى .. وبك المستغاث .. وأنت المستعان .. ولا حول ولا قوة إلا بالله الحمد لله الذي علا…

إقرأ المزيد: %s

ورقة الشيخ محمد الفاتح عبدالوهاب في مؤتمر المساجد 

  قال تعالى:{إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللّهِ مَنْ آمَنَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلاَةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلاَّ اللّهَ فَعَسَى أُوْلَـئِكَ أَن يَكُونُواْ مِنَ الْمُهْتَدِينَ }التوبة18وقال:{فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن…

إقرأ المزيد: %s

ورقة الشيخ حامد عبدالرحمن الحمدابي في مؤتمر تأهيل الأئمة والدعاة رقم (3) 

الحمد لله الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق وجعله داعياً بإذنه ومبشراً ونذيراً وسراجاً منيراً وعلى آله الطاهرين وصحابته الداعين على نهجه على بصيرة الذين قاموا بحق هذا الدين وأفرغوا…

إقرأ المزيد: %s

مركز إسلانج للدعوة .. تجربة دعوية معاصرة.

مركز إسلانج للدعوة .. تجربة دعوية معاصرة. 

 مركز اسلانج للدعوة .. هذه المؤسسة الفكرة .. وهذه النبتة الطيبة .. هذا المشروع الإصلاحي الكبير .. الذي انداحت أنشطته لتصحيح العقيدة .. وترسيخ القيم .. وتثبيت الأخلاق .. بذرة…

إقرأ المزيد: %s

تذكرة أهل المساجد الشهرية  

لتحميل تذكرة أهل المساجد (4) الهجرة المباركة اضغط على الرابط ادناه بجودة عالية (يمكنكم طباعتها وتوزيعها على المساجد ، الحجم A1) . http://www.elfatehiic.com/index.php/component/jdownloads/finish/3/101     لتحميل تذكرة أهل المساجد (3)…

إقرأ المزيد: %s

خطة حفظ القرآن الكريم كاملاً بنظام وثبتي الثلث والسدس

خطة حفظ القرآن الكريم كاملاً بنظام وثبتي الثلث والسدس 

يا صاحب القرآن      قبل الشروع في الحفظ .. استعن بالله .. وانتفع  بهذه الموجهات:  أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً…

إقرأ المزيد: %s

دعوة لتثبيت الإيمان وترسيخ اليقين

دعوة لتثبيت الإيمان وترسيخ اليقين 

شاركوا معنا بزيارة للمعرض العلمي والدعوي (لتثبيت الإيمان وترسيخ اليقين) والذي شارك في فعاليات (المهرجان العالمي للاحتفال بمرور أربعة عشر قرناً لنزول القرآن الكريم) . والذي أقيم بجامعة (افريقيا العالمية)…

إقرأ المزيد: %s

التالي 1 2 3 4 التالي

تسجيل الدخول



المتواجدون الآن

حاليا يتواجد 17 زوار  على الموقع

عدد الزيارات الكلي

عدد زيارات المحنوى : 239791

تابعونا على ...

youtube facebook تطبيق الاندرويد
Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com

محاريب , الاصدارات محاريب , الاصدارات

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

مركز إسلانج للدعوة مركز إسلانج للدعوة

عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم «إِنَّ لِلَّهِ أَهْلِينَ مِنَ النَّاسِ». قَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ مَنْ هُمْ قَالَ «هُمْ أَهْلُ الْقُرْآنِ أَهْلُ اللَّهِ وَخَاصَّتُهُ». سنن ابن ماجه

عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو عَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ «يُقَالُ لِصَاحِبِ الْقُرْآنِ اقْرَأْ وَارْتَقِ وَرَتِّلْ كَمَا كُنْتَ تُرَتِّلُ فِى الدُّنْيَا فَإِنَّ مَنْزِلَتَكَ عِنْدَ آخِرِ آيَةٍ تَقْرَأُ بِهَا». سنن الترمذي قَالَ أَبُو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ.

http://www.elfatehiic.com/index.php?option=com_jdownloads&Itemid=50&view=view.download&catid=36&cid=871


الحج .. الهجرة المباركة .. قدسية المكان ورمزية الزمان

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله

 

(الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ وَمَا تَفْعَلُواْ مِنْ خَيْرٍ يَعْلَمْهُ اللّهُ وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ{197} لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَبْتَغُواْ فَضْلاً مِّن رَّبِّكُمْ فَإِذَا أَفَضْتُم مِّنْ عَرَفَاتٍ فَاذْكُرُواْ اللّهَ عِندَ الْمَشْعَرِ الْحَرَامِ وَاذْكُرُوهُ كَمَا هَدَاكُمْ وَإِن كُنتُم مِّن قَبْلِهِ لَمِنَ الضَّآلِّينَ{198} ثُمَّ أَفِيضُواْ مِنْ حَيْثُ أَفَاضَ النَّاسُ وَاسْتَغْفِرُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ{199} فَإِذَا قَضَيْتُم مَّنَاسِكَكُمْ فَاذْكُرُواْ اللّهَ كَذِكْرِكُمْ آبَاءكُمْ أَوْ أَشَدَّ ذِكْراً فَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا وَمَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ{200} وِمِنْهُم مَّن يَقُولُ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ{201} أُولَـئِكَ لَهُمْ نَصِيبٌ مِّمَّا كَسَبُواْ وَاللّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ{202} وَاذْكُرُواْ اللّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ فَمَن تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلاَ إِثْمَ عَلَيْهِ وَمَن تَأَخَّرَ فَلا إِثْمَ عَلَيْهِ لِمَنِ اتَّقَى وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ{203}) البقرة .

 

 

المهرجان الذاكر

لطالما وقفت طويلاً عند هذه الآيات متأملاً .. في (شرف الزمان وقدسية المكان) وقد طُولبت أفواج الحجيج بالوقوف والتأمل .. سيما وهي صانعة الحدث .. بل وصاحبة الحركة الفاعلة في صناعته .. وقد أُمرت بالذكر مرة بعد مرة .. ومشهداً بعد آخر .. حتى لكأن المطلوب من الجميع عبر هذه الحركة التي ما تكاد تهدأ حتى تثور .. المطلوب منها هو إحياء فريضة الذكر .. ولا شئ غير ذلك .. علماً بأن الحاج قد مُنع من كل قول أو فعل يشغله عن هذه الوظيفة ( فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ ) البقرة حتى يتفرغ للوظيفة التي هي أُمُّ الوظائف (الذكر) بطول الزمان وعرض المكان .. موقفاً بعد موقف .. ومشهداً بعد مشهد .

فهل فهمتم عظمة هذه الشعيرة التي ما كانت إبتداءاً إلا بعثاً لفريضة الذكر ونشرها بين العالمين .. بإعتبارها الوظيفة التي من أجلها شُرعت الشرائع .. ودَبّتْ على ظهر الأرض الحياة .. وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم (وقد سأله رجلٌ .. أي الجهاد أعظم أجرا يا رسول الله؟ قال أكثرهم لله ذكرا .. ثم قال أي الصائمين أعظم؟ قال أكثرهم لله ذكراً .. ثم ذكر لنا الصلاة والزكاة والحج والصدقة كلاً ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول أكثرهم لله ذكراً .. فقال أبو بكر ذهب الذاكرون بكل خير فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (أجل)) أخرجه الإمام أحمد (جامع العلوم والحكم) .

 

من كل فج عميق

الحج عبادة ليس ككل العبادات .. بل هو رحلة لا ككل الرحلات .. إنه رحلة العمر .. وسكة الوصل بين مشهدين .. أحدهما في الدنيا والآخر على أرض المحشر .. إنه الفاصلة الدقيقة بين الدنيا والآخرة .. بل هو المِرانُ الطويل .. والعرض المكشوف لبعض مظاهر الآخرة على شاشة العرض الدنيوية .

إنها المعاني التي تتأكد بل وتتكرر عند كل منسك .. وبين يدي كل مشعر ، خلال هذه الرحلة المباركة (رحلة العمر) والتي استنفذ الحاج في سبيل تحقيق معانيها الجهد والطاقة .. منذ أن خرج بنفسه وماله وترك أهله ودياره .. وركب الصعب .. وهو يعلم أنها ليست رحلة للنزهة .. ولكنها ركوب الصعب .. والتحرر من كل العلائق والمُضي في رحلة التكاليف حتى نهاية الشوط .. أَجْهَدَ جسده ولكنه أطلق روحه .. وحلّق هناك وتشبه بأهل الحشر .. أهل الآخرة .. وقد رَكَلَ الدنيا بكل ما فيها ، وخطا في هذا الطريق عاطلاً من كل زخرفٍ .. حاسراً من كل عَرَضْ .. وانظر إليهم من كل فج عميق جاءوا .. منهم من جاء عبر الطائرات ومنهم من أبحر عبر ثبج البحار .. ومنهم من أجهده السعي براً عبر الصحارى والغابات .. وقد تجرد من الدنيا وجأَر إلى الله بالدعاء ..

نحن ننتفع بمنسك الحج .. نعم ننتفع بالهجرة .. والسعي والرمي والطواف .. حين تتجَذّرْ كل هذه المعاني في نفوسنا .. وقد تجاوزنا متاعب الأجساد إلى راحة القلوب ومدفأة النفوس .. ويومها فقط تكون هذه الرحلة قد آتت أكلها .. ونكون يومها ممن انتفع بالحج ومناسكه .

http://www.elfatehiic.com/index.php/home/1-latest-news/195-2013-09-12-14-19-19

 

أول الملاحظات وأبرزها أن الحج حركة لا تعرف التوقف ، فلكل منسك مكان وزمان يؤدى فيه .. إذ لا يكفي الحاج أن يؤدي مناسكه في بيته ولا في وطنه كما هو الحال في بقية العبادات .. ومن هنا كان الحج هو الجهاد .. نعم الجهاد .. بكل ما تعني هذه الكلمة من معانٍ ، للكبار والصغار .. النساء والرجال .. المرضى والأصحاء ، فمن لم يستطع حركة ، حرّكه غيره .. فلا تكاد تفرغ من الطواف حتى تتلبس بالسعي .. وهكذا . التطلع المستمر مرة بعد مرة وانتظار الفرج القريب والإصرار على القبول في نهاية الشوط سمة بارزة وراء كل منسك .. يَصْعَدُ الحاج مرة ويهبط مرة .. يهرول مرة ويسير خبباً أخرى .. بما يومئ بحركة الحياة المستمرة وتنقل الإنسان عبر المكان بجسده .. وعبر الزمان بروحه .. بل ويحمله الزمان معه كلما طلعت الشمس أو غربت ويدنيه من الآخرة ، يوماً بعد يوم ولحظة إثر أخرى .. كأنما يتأكد هذا المعنى في حركة الحاج التي ما تكاد تنتهي حتى تبدأ . اليقظةُ المستمرة والإحرام الطويل .. والانقطاع المُمتَدْ في محاريب الذكر والطاعة لعله وراء الأجر الكبير الذي بشّر به الشارع الكريم والذي نجمله في الآتي :-[1]

  1. 1.من أفضل عمل أحدكم : عن أبي هريرة قال : سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أَىُّ الْعَمَلِ أَفْضَلُ فَقَالَ « إِيمَانٌ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ » . قِيلَ ثُمَّ مَاذَا قَالَ «الْجِهَادُ فِى سَبِيلِ اللَّهِ » . قِيلَ ثُمَّ مَاذَا قَالَ « حَجٌّ مَبْرُورٌ » .صحيح البخاري والحج المبرور هو الحج الذي لا يخالطه إثم . وقال الحسن : أن يرجع زاهدا في الدنيا ، راغبا في الآخرة .. وقيل أن بره إطعام الطعام ، ولين الكلام
  2. 2.جهاد لا شوكة فيه : عن الحسن بن علي رضي الله عنهما أن رجلا جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : إني جبان ، وإني ضعيف ، فقال : " هَلُمّ إلى جهادٍ لا شوكة فيه : الحج " صحيح ، وقال صلى الله عليه وسلم : " جهاد الكبير ، والضعيف ، والمرأة ، الحج والعمرة " مسند أحمد.

وعن عائشة رضي الله عنها أنها قالت : يا رسول الله ، ترى الجهاد أفضل العمل ، أفلا نجاهد ؟ قال : " لكن أفضل الجهاد : حج مبرور " رواه البخاري ، ومسلم . وعنها أنها قالت : قلت : يا رسول الله ألا نغزو ونجاهد معكم ؟ قال : " لكن أحسن الجهاد وأجمله : الحج ، حج مبرور " فقالت عائشة : فلا أدع الحج بعد إذ سمعت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم .

  1. 3.يُذْهِبُ الذنوب ويَمْحَقها : عن أبي هريرة قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " من حج فلم يرفث ولم يفسق رجع كيوم ولدته أمه " رواه البخاري ، ومسلم . وعن عمرو بن العاص قال : لما جعل الله الإسلام في قلبي أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقلت : ابسط يدك فلأُبايعك . قال : فبسط فقبضت يدي فقال : " مالك يا عمرو ؟ " قلت : أشترط ، قال : " تشترط ماذا ؟ " قلت : أن يغفر لي ؟ قال : " أما علمت أن الإسلام يهدم ما كان قبله . وأن الهجرة تهدم ما كان قبلها ، وأن الحج يهدم ما كان قبله " رواه مسلم .

وعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " تابعوا بين الحج والعمرة ، فإنهما ينفيان الفقر والذنوب . كما ينفي الكير خبث الحديد والذهب والفضة ، وليس للحجة المبرورة ثواب إلا الجنة " رواه النسائي ، والترمذي وصححه .

  1. 4.أفضل الوفود وأكرمها .. وفد الله : عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " الحجاج ، والعمار ، وفد الله ، إن دعوه أجابهم ، وإن استغفروه غفر لهم " ، رواه النسائي ، وابن ماجه ، وابن خزيمة ، وابن حبان في صحيحيهما ، ولفظهما : " وفد الله ثلاثة ، الحاج والمعتمر ، والغازي " .
  2. 5.كفى بالجنة ثواباً : عن أبي هريرة قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما ، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة " رواه البخاري ومسلم . عن جابر رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : هذا البيت دعامة الإسلام ، فمن خرج يَؤمُّ هذا البيت من حاجٍ أو معتمر ، كان مضمونا على الله ، إن قبضه أن يدخله الجنة " وإن رده ، رده بأجر وغنيمة " رواه ابن جريج - بإسناد حسن.
  3. 6.النفقة المباركة : عن بريدة قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " النفقة في الحج كالنفقة في سبيل الله : الدرهم بسبعمائة ضعف " رواه ابن أبي شيبة ، وأحمد ، والطبراني ، والبيهقي ، وإسناده حسن .

 

الإعلان الرباني العام للتحرير

(وَأَذَانٌ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ إِلَى النَّاسِ يَوْمَ الْحَجِّ الأَكْبَرِ أَنَّ اللّهَ بَرِيءٌ مِّنَ الْمُشْرِكِينَ وَرَسُولُهُ فَإِن تُبْتُمْ فَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَاعْلَمُواْ أَنَّكُمْ غَيْرُ مُعْجِزِي اللّهِ وَبَشِّرِ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ{3}) التوبة .. هل وقفت متدبراً عند هذه الحقيقة المدهشة .. وهل تذكرت أنها كانت يوم أن أُنزلت تمثل الإعلان الرباني العام للبراءة من الشرك .. ثم وللتحرير .. نعم التحرير للإنسان من كل أشكال العبودية للعبيد .. إنه التحرير أولاً من رق العبودية إلا لله .. وتحريره من اللجوء إلا إليه .. والسجود إلا في محرابه .. وطلب العون إلا منه .. والطواف إلا ببيته .. والتوجه إلا لكعبته .. والموالاة إلا فيه .. وانتظار الرزق إلا من عنده .. وبالجملة الانعتاق من كل قيد إلا سلطانه ..

ولما علم الله من عبيده الضعف البشري والميل الفطري للتعلق بالأسباب .. فقد أراد أن يصرف نفوسهم عن كل سبب إلا منه ، ثم تبيان أنه هو المطلوب في كل ذلك والمقصود عند كل منسك .. وانظر إليه كيف يُربّت على قلوبهم حتى تطمئن ( أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ{14} الملك .. نعم لطيف بعباده.. خبير بما يلامس دواخلهم وإنْ خَفي .. وانظر إليه كيف يخاطب منهم أنفساً طالما زين لها الشيطان المخاوف ونسج لها الظنون .. عبر الرزق مرة .. وعبر الفقر مرة .. وعبر الخوف مرة .. وعبر الموت مرة .. وعبر غيره مرات ومرات .. حتى يَسُدّ منافذ الخور في نفوس الثلة المؤمنة يومئذ .. ونحن من ورائهم إلى آخر الزمان {الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَاء وَاللّهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ وَفَضْلاً وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ }البقرة268

 

الأمن الغذائي

وتأمل معي هذه المعالجات الربانية وهي تمسح الأسى وتُرَبِّتُ على القلوب تجاه أخطر قضيةٍ يومئذ في مكة (قضية الرزق القديمة المتجددة) الذي طالما ضربوا له أكباد الإبل شهوراً (جيئة وذهاباً صيفاً وشتاءاً) يوم أن يتعارض مع هذه الحقيقة {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ فَلاَ يَقْرَبُواْ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ بَعْدَ عَامِهِمْ هَـذَا وَإِنْ خِفْتُمْ عَيْلَةً فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ إِن شَاء إِنَّ اللّهَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ }التوبة28 .. نعم (من فضله) .. والخطاب لخير نفر دَبَّ على ظهر الأرض بعد الأنبياء .. ومنذ أن كانت الخليقة وإلى آخر الزمان .. فحياة مكة كانت يومئذ عالةً على غيرها في كل شئ .. في الطعام .. في الكساء .. في الغذاء .. في السلاح .. وكان موسم الحج في الجاهلية يمثل السوق الكبير والمعرض العالمي لكل سلعة .. من داخل الجزيرة وخارجها .. وخطورة الإعلان بمنع المشركين عن الطواف بالبيت .. بل ويذهب أَبْعَدَ من ذلك وهو يمنعهم وإلى يوم القيامة من دخول الحرم .. خطورته في أنه ظاهراً يعرض مكة وأهلها لخطر المجاعة ، ويهدد أَمْنها العام في الحصول على الطعام والكساء ويعرَّضها بذلك للخطر ..

وهنا تأتي المداخلة الربانية الرائعة في موضعها لتضع حداً لهذه المخاوف .. أما كيف؟ فهذا ما يوفره الإيمان في نفوسهم واليقين بصادق وعده في دواخلهم وقد كان { وَإِنْ خِفْتُمْ عَيْلَةً فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ إِن شَاء إِنَّ اللّهَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ }التوبة 28.. وننظر نحن الذين نمثل الأجيال اللاحقة عبر كوة القرون فنرى عجباً .. كيف تحقق الوعد لأهل مكة { فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ إِن شَاء إِنَّ اللّهَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ }التوبة28 .. كيف أصبحت بلداً يُجبى إليه ثمرات كل شئ .. ومن كل موضع من الأرض ، حتى لكأن الأرض كلها أصبحت خادمة لهذا الحرم الآمن .. فما ينتج في الصيف يتوفر فيها في الشتاء .. وما ينتج في الشتاء يوجد فيها في الصيف .. وما لا ينتج إلا في أقاصي الأرض يعرض ويباع فيها بصورة لا يتوفر فيها داخل البلاد التي تنتجه .. حقيقة مدهشة !! نعم مدهشة لنا نحن أهل العصر المتأخر .. فكيف لو بُعث واحد ممن خاطبهم هذا الإعلان إبتداءاً وشاهد بعينيه وعد الله وموعود رسوله واقعاً يباع ويشترى في طرقات مكة وأبواب الحرم؟ .

 

الطمأنينة العامة

وإذا كنّا قد صدّرنا بإلتفاتة عابرة عن الأمن الغذائي ، الأمن من الجوع الذي تحقق في هذا الحرم الآمن .. فإن قضية الأمن تنداح حتى تلامس كل معنى تعنيه هذه الكلمة في قاموس العربية .. نعم الأمن بكل معنى لهذه الكلمة .. فالطمأنينة هناك والسكينة هناك .. وقلب نظرك في الملايين الذين يَفِدون لهذا البيت ويطوفون بهذا الصحن الصغير دون أن تشاهد أي مظهر للفوضى بالرغم من أنهم يمثلون كل إثنية أو ثقافة دَبَّتْ على ظهر الأرض من قريب وبعيد .. ونتساءل في أي موضع في الأرض يحدث هذا؟ حتى لو كان الإحتشاد لمشاهدة مباراة في كرة القدم ، في بلد متجانس لشاهدت فيه من العراك والاشتباك ما يكون سبباً في إحداث الفوضى والاضطراب .. ولكن القضية هنا مختلفة .. لقد حُسمت يوم أن أنزل من خلق على أهل هذا البيت ومن يفِد إليه فَلْيَعْبُدُوا رَبَّ هَذَا الْبَيْتِ{3} الَّذِي أَطْعَمَهُم مِّن جُوعٍ وَآمَنَهُم مِّنْ خَوْفٍ{4}قريش

 

راجمات السجيل

أما الأمن فقد أمتنّ واهب الأمن ببسطه على أودية الحرم يوم أن تَعَهّدَ بذلك عبر سفر الوجود {إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ الَّذِي جَعَلْنَاهُ لِلنَّاسِ سَوَاء الْعَاكِفُ فِيهِ وَالْبَادِ وَمَن يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ }الحج25 .. وهنا تقفز إلى المسرح قضية (أبرهة) وجيشه وقصة الطير الأبابيل التي لم تكن مجرد رواية تاريخية ليس لها شهود .. بل كان شهودها مكة كلها وقد صَعَدَتْ إلى الجبال المحيطة بالبيت تنظر وتترقب وهي تعلم أن حادثة هدم البيت قضيه ليس معها مساومة .. بل كانت على (شركها) تتيقن أن الإرادة الإلهية الغالبة لن تدع هذا العبث يمضي حتى نهاية الشوط دون أن تتدخل .

وانظر إلى الكلمات الداوية (على قلتها) والتي أطلقها زعيم مكة يومئذ (عبد المطلب) في وجه طاغية عصره (أبرهة) وقد جاء في سبعين ألفاً من الأحابيش وأعوانهم يريد هدم البيت وتخريب الكعبة .. واستمع إليه يرد على (أبرهة) وقد سُدت الأبواب كلها ساعتئذ إلا باب السماء (أنا رب الإبل وللبيت رب يحميه) ثم يقود الإبل ويسرع حتى يتعلق بأستار الكعبة وأركان البيت وهو ينادي ويناجي وقد أمسك بكلتا يديه بحِلَقِ باب الكعبة :

اللهم إن العبد يمنع رحله فامنع رحالك

لا يغلبن صليبهم ومحالهم غدرا محالك

إن كنت تاركهم وقبلتنا فأمر ما بدالك

وأنصر على آل الصليب وعابديه اليوم آلك

ثم انطلق في ثقة ليأمر الجميع بصعود الجبال لمشاهدة الحدث من عَلٍ .. وقد كان الحدث يومئذ داوياً رفع من شأن البيت ومن حوله وإن كانوا على الشرك لأن البيت الآمن سيكون مثابة آمنة لمن لاذ به وإن كان من المشركين . كان الإرهاص بالنصر قد بدأ بهلاك ممثل الطابور وموالي الطغاة (أبو رغال) بين الطائف ومكة .. وقد جاء في ركاب الغزاة ليدلهم على البيت .. فأتخذت العرب قبره في الجاهلية مرجماً .. للتذكير بأن موالاة أعداء هذا البيت ينبغي أن لا يكون لها في الدنيا إلا الرجم والحرب .. وهو معنى عظيم لو علمه كثيرون ممن يستحق الرجم في هذا الزمان .. سيما وقد اتسعت رقعة (الرغالية) بين المتأخرين .

ونستشرف عبر كُوة القرون لنشاهد (أبرهة) وجيشه .. وقصة المحاولة الفاشلة لغزو البيت وهدمه كما لخصها الجزائري في (هذا الحبيب) .

(إن المراد من حادثة أصحاب الفيل هو غزو أبرهة الأشرم عامل ملك الحبشة على اليمن ، وكان سبب غزو مكة – حماها الله من كل جبار ظالم – أنه أراد التقرب إلى ملك الحبشة لأمر حدث بينهما فبنى بصنعاء بيتاً لم يُر مثله وسماه (القُلّيس) وقال : إنه يدعو الناس لحجه بدل الكعبة في مكة المكرمة لتتحول تجارة العرب إلى اليمن ، فسمع بذلك رجل كناني ، فأتى القُلّيس وأحدث فيها وذهب ، فبلغ ذلك أبرهة ، فحلف أن يغزو مكة ويهدم الكعبة . وجهز جيشاً قوياً ، وأخرج معه الفيل المسمى محموداً ، وسار في طريقه ، وكلما اعترضته قبيلة من القبائل العربية لتصده قاتلها وهزمها ، حتى انتهى إلى مشارف الحرم ، فبعث رجاله فساقوا ماشية أهل مكة ومن بينها مائتا بعير لعبد المطلب بن هاشم شيخ مكة ورئيس قريش بها ، ثم جرت سفارة انتهت بمفاوضات طالب فيها عبد المطلب بإبله ، وأما البيت فقد قال قولاً صار مثلاً : (إن للبيت رباً يحميه) . ولما علم عبد المطلب عجز قومه عن مقاومة هذا العدو الظالم ذي الجيش العرمرم الجرار أمر أهل مكة أن يلتحقوا بشعاف الجبال وقممها حتى لا تلحقهم معرة الجيش الغازي ، ففعل ذلك أهل مكة ، ووقف عبد المطلب بباب الكعبة آخذاً بحلقته وهو يردد ما أشرنا إليه في أبيات المناجاة آنفاً .. فلما أصبح أبرهة ، وتهيأ لدخول مكة ، ووجه الفيل إلى مكة أبى الفيل أن يمشي ، فإذا وجهه إلى غيرها مشى ، ومازال يحاول ، حتى أرسل الله – تعالى – عليهم طيراً أبابيل من البحر يحمل كل طير ثلاثة أحجار ، واحدة بمنقاره واثنتين برجليه فما أصابت رجلاً إلا أخذ لحمه يتساقط ، وطلبوا من يدلهم على الطريق ليعودوا هاربين إلى اليمن فقال دليلهم :

أين المفر والإله الطالب               والأشرم المغلوب ليس الغالب

وانتهت الحال بهزيمة جيش أبرهة وهلاكه ، أما أبرهة فقد نُقل مثخناً بجراحاته إلى صنعاء فمات بها ، وقد أنزل الله – تعالى – سورة الفيل متضمنة هذه الحادثة إجمالاً وهي آية صدق النبوة المحمدية) كتاب هذا الحبيب .

 

المثابة الآمنة

تجلى الأمن في هذا الحرم حتى للطير والصيد والحيوان وإن دَقّ .. بل للنبات الذي مُنع المحرم عن قطعه (كأنما يحمي البيئة الحية بكل أشكالها) ، وإلا أُمر بالذبح كفارة عن هذا الفعل . بل فرض فيها الأمن العام والهدوء العام والسكينة العامة { فَمَن فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلاَ رَفَثَ وَلاَ فُسُوقَ وَلاَ جِدَالَ فِي الْحَجِّ }البقرة197 البقرة .. فكأن المناسك كلها تضافرت لتؤكد هذه الحقيقة التي لا تتوفر في أي موضع من الأرض إلا هنا .. علماً بأن الأمر لا يستدعي الاستعانة بالشرطة والقانون ، وإنما هي رقابة الضمير الذي جاء هذا الدين ليحرره ويطلق طاقته ، ويربطه برقابة من يَعْلمُ خائنة الأعين وما تخفي الصدور .

 

تشييد المباني وتجريد المعاني

{فِيهِ آيَاتٌ بَيِّـنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِناً وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ الله غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ }آل عمران97 .. والمقام أسرار لا تنتهي .. ولما أسلم إبراهيم أمره لله ، وسخّر طاقته في سبيل الله ، لتشييد بيته ورفع قواعده امتثالاً لأمره .. بل وسخر أهله وولده في ذلك .. لما وجه همه وأخلص دينه .. وبذل وسعه واستنفد طاقته في سبيل دعوة ربه .. حتى أصبحت هي الوظيفة المحورية التي بها يوادد وعليها يجاهد وفي سبيلها يعادي .. حتى ولو كان العدو والده وقومه والناس أجمعين .. ولما كان ذلك كذلك فقد أجرى الله على يديه الخوارق وأشهده من تأييده وآياته ما يثبت فؤاده ويرسخ يقينه .. {وَإِذْ قَالَ إِبْرَاهِيمُ رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِـي الْمَوْتَى قَالَ أَوَلَمْ تُؤْمِن قَالَ بَلَى وَلَـكِن لِّيَطْمَئِنَّ قَلْبِي قَالَ فَخُذْ أَرْبَعَةً مِّنَ الطَّيْرِ فَصُرْهُنَّ إِلَيْكَ ثُمَّ اجْعَلْ عَلَى كُلِّ جَبَلٍ مِّنْهُنَّ جُزْءاً ثُمَّ ادْعُهُنَّ يَأْتِينَكَ سَعْياً وَاعْلَمْ أَنَّ اللّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ }البقرة260 .. بل وخرق له النواميس وأحال النار حول جسده برداً وسلاماً .. وكان من بين تلك التأييدات الربانية والآيات الإلهية أن (ألآن) الصخر تحت قدميه وهو يَصْعد عليه ليستوثق من استواء البناء في أركان البيت وحوائطه .. وفيها إشارة خفية أن تشييد المباني وتجريد المعاني كل لا يتجزأ .. فقد نهض الخليل بنفسه وباشر الدعوة إلى المعاني هو وولده .. ثم أشاد لها المباني وقام عليها بنفسه وولده كذلك .. فالعبرة بالقصد والتسليم الذي يتحول به تشييد الحوائط والحجارة إلى عبادة من أجلّ العبادات {قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ }الأنعام162 .. {وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ }البقرة127 .. {وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْناً وَاتَّخِذُواْ مِن مَّقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَن طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ }البقرة125 .. ثم حفظ لنا هذه الخارقة حول البيت حتى تشاهدها الأجيال اللاحقة .. والخوارق المادية عادة ما تكون حبيسة اللحظة الزمانية التي حدثت فيها .. وقد انقضى عليها الآن آلاف السنين فلم تأتِ عليها عوامل التعرية .. سيما وقد شهد البيت أحداثاً جسيمة قبل الإسلام وبعده تمّ خلالها انتزاع السلطان من أيدي قبيلة جُرْهم وطردهم من مكة .. بل وهُدِّمَت الكعبة لأكثر من مرة بالسيول الجارفة .. وحدث النزاع على المُلك عند البيت بين أكثر من جماعة .. ولكن الآية ظلت باقية (أثر أقدام الخليل وقد غابت داخل الصخر ومازالت كذلك) وقد شَاهدتُ كما شَاهد ويُشَاهِد الملايين كل عام هذه الآية الباقية .. ولعل أسرار القدرة الإلهية ظلت شاخصة ماثلة في بقاء هذا الأثر حتى يقيم به الحجة على الخلق ، وأفواج الحجاج والعُمّار ما تفتأ تشاهد ذلك في كل لحظة وعلى مدار حركة الحياة .. وبصورةٍ لا تتوقف .. وإذا كانت آية مُلك جالوت هي التابوت الذي تحمله الملائكة (وبالضرورة تحميه) وليس فيه إلا بقية من متاع تركه آل موسى وآل هرون .. فإن طرفاً من آية المقام الباقية هو وجوده حول البيت يطوف الخلق به دون أن يحميه أحد أو يتعرض له فرد أو جماعة .. فهو محفوظ بحفظ الله كآية مادية تخليداً للمعاني اليقينية التي غرسها خليل الرحمن .. حول بيت الرحمن .. حتى يشاهدها عباد الرحمن .. وإلى آخر الزمان .

 

أكفان الأحياء

التجرد من المخيط والمحيط ، رجوع إلى الفطرة الأولى وخلع لأقنعة الزيف والصنعة التي طالما تدثر بها أهل الدنيا .. وتذكرة ناطقه ، بل ومران عملي بأن ثوب الحياة سينخلع عنك .. رضيت أم أبيت ثم تُلف في خرقة لا زينة فيها ولا رياش .. إنها الحقيقة التي كلما ذُكرت رَجَفتِ الأوصال من ذكرها .. بل هي تذكرة ناطقه بأن الدنيا لا تحتاج إلى أكثر من هذا .. ما يستر السوءة .. بل هو فوق ذلك يمثل رمية بحجر المساواة التي اختل ميزانها بين الأحياء وسوف تفرض عليهم .. قريباً عند الموت .. فلا تكاد تُميّز ساعتها بين مَلِكٍ ومملوك ، ولا حُرٍ وعبد ، ولا كبيرٍ وصغير ، ولا غني وفقير .. فالكل في فقه الموت سواء .. ولطالما اهتزت قلوب أصحاب القلوب وهم يشهدون هذا المشهد الذي لا يتكرر في الدنيا في غير هذا الموطن .

أما البياض فرجوع للفطرة .. وتَجرُّدٌ عن البهرج وعُكُوفٌ في محاريب النقاء ، وتذكرة ناطقة ببياض النفوس لحظة الميلاد .. إنه تجريد لذكرياتٍ طالما تجاوزها البشر بذنوبهم ودنسوها بمعصيتهم .. وذكريات الطفولة حبيبة إلى النفس لصيقة بالوجدان .. فهو تجديد للبواطن قبل الظواهر والجواهر بعد المخابر .

وهيئة المحرم تدل على ما هو فيه .. الرؤوس حاسرة .. الأقدام حافية .. والأذرع للتشمير بادية .. إنه الإحساس العميق بالقيد المستمر بأن نكون داخل دائرة الحلال ، والتذكرة الناطقة بالنأي عن المحرمات .. والإحرام يُذَكِّرك بذلك .

 

 

 

نداء الأحياء

الشعور العميق بالبعد عن المحرمات والمنهيات ، وإلا فسدت منك الحياة .. وفَقَدْتَ نفسك وخرجت عن الإطار .. بل هو المراقبة الدائمة بالتقيد بمثلث الطاعة (الأداء للطاعات .. والإنتهاء عن المنهيات والتوقف عن الشبهات) إنه العكوف على الطاعة .. نوماً ويقظة .. سكوناً وحركة .. إقامة وسفراً .. إنه الاستغراق في عالم التلبية والذكر ، وتجديد الإيمان بترديد الكلمة .. ومشاركة الآخرين في ترديد هذا النشيد .. وقطع العهد على النفس ومع الله بتوثيق العهد الأول .. (لبيك اللهم لبيك .. لبيك لا شريك لك لبيك .. إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك) .. وتأمل هذه الكلمات المحشوة بمعاني الاستجابة .. المحشودة بأسرار الاستقامة .. المؤكدة بمعاني الإصرار على العكوف في محاريبها ونفي كل مظهر يتعارض مع هذا العهد وبين يدي هذا الميثاق .. روى ابن ماجة عن جابر رضي الله عنه قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ما من محرم يضحى لله يومه يلبي حتى تغيب الشمس ، إلا غابت ذنوبه فعاد كما ولدته أمه) .. وعن أبي هريرة قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ما أهل مُهلٍّ قط ، إلا بُشِّرْ ، ولا كبّر مكبر قط إلا بُشر " . قيل : يا نبي الله : بالجنة ؟ قال : "نعم") رواه الطبراني ، وسعد بن منصور . وعن سهل بن سعد ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (ما من مسلم يُلبي إلا لبى من عن يمينه وشماله ، من حجر ، أو شجر ، أو مدر حتى تنقطع الأرض من هاهنا وهاهنا) رواه ابن ماجه ، والبيهقي ، والترمذي والحاكم ، وصححه .

 

الدوران المبارك

فيه معاني الإصرار على الوقوف بالباب .. نعم الوقوف وتكرار الطرق .. والإصرار على تقديم الطلب ، والثقة في الاستجابة وطرد كل مظهر لليأس .. بل فيه معاني انتظار الفرج والثقة المطلقة في القبول في نهاية الطرق والتطواف .

تُرى كم طاف بهذا البيت من الأنبياء والصالحين .. بل كم درج فيه من الإيمان القديم وتشرفت بالطواف حوله الأقدام؟ .. يفعل ذلك الطائف ويستشعر وهو في هذه الحركة الدائرية التي لا يكاد يختم شوطاً منها حتى يستأنف الحراك في شوط جديد .. أقول يجد الطائف في نفسه صلة بكل قدمٍ درجت في هذه الساحة منذ أن عرفت البشرية هذا البيت .. بل قبل أن تعرف .. فطالما طافت به أفواج الملائكة المقربين .. والحاج والمعتمر حلقة في هذا النسيج الرائع .. بل وعضو في هذا النسب الكريم .. والطواف عبادة لا تقف عند حركة اللسان ولا حركة الأقدام ولكنه يتجاوز ذلك ليجعل من تصويب النظر إلى البيت عبادة .

إحتشاد الزمان وحركة المكان لها أثرها في قلب الطائف كما لم يكن في لحظة أخرى .. الشعور بالآصرة الممتدة بين جمهرة الطائفين ، والإنتماء إلى أصل البشرية الواحد بألوانها وسحناتها وإثنياتها وألسنتها وثقافاتها .. وقد جاءت من كل فج عميق .. شعور تمددت أطرافه في الزمان والمكان حتى جعل صاحبه يتنقل في هذا النسب العريق وقد ضرب بجذوره في عمق التاريخ .. وسمق بفروعه حتى طاول الأجواء والأنحاء .. وهو يصل الآصرة الأخوية التي انعقدت بين الجميع ممن غبّروا أقدامهم وبُحت بالتلبية أصواتهم وفي طول الزمان وعرض المكان .

ومن المفيد أن نستشهد (بتصرف) في هذا المقام بكلمة لأحد علماء الجيولوجية المسلمين (الدكتور زغلول النجار) وهو يتحدث عن الطواف بالبيت .. ويربطه بحركة الكائنات الفطرية بالطواف حول بعضها :-

(إن الله تعالى فرض الحج والعمرة بمكة المكرمة ، لكرامة خاصة جعلها الله تعالى فيها ، ومن كرامات هذا المكان أن الله قد اختصه بأن يكون أول مكان يُعبد فيه الله على الأرض ، وفي كلا الشعيرتين : الحج والعمرة يطالب المسلم بالطواف حول البيت الحرام سبعة أشواط بدءاً من الحجر الأسود وانتهاءاً بالحجر الأسود ، وهذا الطواف يتم في عكس إتجاه عقارب الساعة ، وهو نفس الدوران الذي تتم به حركة الكون من أدق دقائقه إلى أكبر وحداته ، فالإلكترون يدور حول نفسه ، ثم يدور في مدار حول نواة الذرة في نفس اتجاه الطواف عكس عقارب الساعة ، الذرات في داخل السوائل المختلفة تتحرك حركة موجية ، حتى في داخل كل خلية حية تتحرك حركة دائرية . البروتوبلازم يتحرك حركة دائرية في نفس الاتجاه ، الأرض تدور حول الشمس ، والقمر يدور حول الأرض ، والمجموعة الشمسية تدور حول مركز المجرة ، والمجرة تدور حول مركز تجمع مجري ، والتجمع المجري يدور حول مركز للكون لا يعلمه إلا الله ، وكل هذه الحركات لها نفس اتجاه الطواف حول الكعبة .

ومن الغريب ، أيضاً في كافة أجساد الكائنات الحية ، وهي تتكون من البروتينات ، وهي جزيئات معقدة للغاية لبناتها الأحماض الأمينية ، وهي مكونة من خمس عناصر هي (الكربون ، الهيدروجين ، النيتروجين ، الأكسجين ، الكبريت) هذه العناصر تترتب حول ذرة الكربون ، إما ترتيباً يمينياً أو يسارياً ، ووجد العلماء أن هذا الترتيب في كافة أجساد الكائنات الحية ، يترتب ترتيباً يسارياً ، أي في نفس اتجاه الطواف حول الكعبة .

ومن الغريب أنه إذا مات الكائن الحي ، فإن ذرات الأحماض الأمينية تعاود ترتيب نفسها ترتيباً يمانياً بنسب ثابتة محددة ، تمكن العلماء من تحديد لحظة وفاة هذا الكائن الحي ، فالكون كله من أدق دقائقه إلى أكبر وحداته يدور معاكساً لإتجاه عقرب الساعة ، وهو نفس اتجاه الطواف حول الكعبة ، ولذلك نعتبر أن الطواف حول الكعبة هو سنة فطرية فطر الله الكون عليها ، وأراد الله من عباده المؤمنين أن يخضعوا لهذا الناموس الكوني ، فيتفقوا مع أجزاء الكون في هذه الحركة التي يجب أن يقوم بها المسلم ولو مرة واحدة في حياته ، إن كان قادراً على ذلك .

ومن المعروف لنا أن كل دقيق في الكون يدور حول ما هو أكبر منه ، فالإلكترون يدور حول النواة ، والنواة أكبر من الإلكترون ، والأرض تدور حول الشمس والشمس أكبر من الأرض ، والمجموعة الشمسية تدور حول مركز المجرة ، والمجرة أكبر بملايين المرات من المجموعة الشمسية ، والمجرة تدور حول مركز التجمع المجري ، وهو أكبر بملايين المرات من المجرة ، ولكن هذا المطاف حوله واحد ويتعدد ما يطوف حوله ، هو رمز لوحدانية الله ورمز عبودية كافة الخلق لهذا الخالق ، بل إن من الأمور المبهرة حقيقة أن نلاحظ في الكون كل شئ من زوجين ، المادة وأقطاب المادة ، الموجب والسالب ، ما يسمى بالمادة الظاهرة والمادة الخفية ، الذكر والأنثى ، يبقى معنى واحد للتوحيد في الكون ، وهو وحدانية الله ، حتى يبقى وحده متفرداً بهذه الصفة التي وصف ذاته بها أنه لا إله إلا الله .)[2]

 

السقيا المباركة

لو لم يكن حول هذا البيت المبارك إلا هذا الماء المبارك لكان كافياً .. وناطقاً عن قدرة من فجّره بين الصخر بآية معجزة .. ليس رحمة بامرأة وحيدة ولا طفل رضيع فحسب .. ولكن رحمة بالبشر إلى آخر الزمان سيما أهل الإيمان وأصحاب اليقين ممن يرد هذا الوادي أو يرد فيض هذا النبع إليه .. وفي كل بقعة وصل إليها هذا النبع الميمون .

ومن عجيب ما قرأت في خواص هذا الماء وأسراره المعنوية أن المنافق لا يستسيقه ولا يتضلع منه كما أخبر بذلك صاحب النبوة عليه من الله التحية والسلام .

وبركة هذا الماء المبارك لا يحصيها كتاب جامع ويكفي من ذلك تأكيداته صلى الله عليه وسلم حول بعض أسراره (قَالَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ الْمُؤَمَّلِ إِنَّهُ سَمِعَ أَبَا الزُّبَيْرِ يَقُولُ سَمِعْتُ جَابِرَ بْنَ عَبْدِ اللَّهِ يَقُولُ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- يَقُولُ « مَاءُ زَمْزَمَ لِمَا شُرِبَ لَهُ ») سنن ابن ماجه .. ولا ندري كيف يكون مفعوله مرتبطاً بنية الشارب؟ ويبدو أنه سر من الأسرار التي اكتنفت هذا الماء حتى جعلت له مِيزة على كل ماء جرى على البسيطة أو تجمع غوراً في باطنها .

وقد حار أصحاب الأبحاث في خواص ماء زمزم بل وألفوا المصنفات في ذلك وأجروا السمنارات وعقدوا المؤتمرات ودوّنوا المشاهدات .. ويبقى السر الأعظم في خواصه .. وقد استأثر به الغيب البعيد حين فتح كوة على بعض الآثار المذهلة وأفاض ببعض المعارف الدقيقة عن بعض خواصه عند أهل الخصوص من البشر حتى شاهدوا به الحق المطلق عند شربهم لجرعةٍ من هذا الماء المبارك .. أما أهل الإيمان فقد شهدوا من بركاته في الشفاء ما لا يخطر على الفهوم الحبيسة في دركات الغفلة ومن رهنوا أنفسهم للمشاهد في عام المحسوس .. بيد أنه كان وسيظل واحداً من الآيات الربانية المستمرة على مر الأيام والدهور .. وتأملوا معي كم يستهلك الملايين من الحجاج والعُمار والعاكفين والطائفين من هذا الماء وعلى مدار اللحظة .. بل إني أعلم بعضاً من أصحاب الذوق العالي لا يتناولون إذا حطت أقدامهم مكة أو المدينة ماءاً غير زمزم .. وقد شاهدت ذلك .. ولكم أن تنظروا كم تحمل الطائرات والبواخر والسيارات والقطارات من أطنان هذا الماء إلى قارات الدنيا وبصورة لا تنقطع .. ثم نتساءل من أي نبع يتفجر ومن أي معين يجري وكم هو حجم المخزون منه تحت هذا البيت؟ .. ومنذ متى تفجرت هذه العين المباركة المسماة زمزم؟ .. آية فيها الكفاية .. سيما إذا عرفنا أنه بدأ يتدفق تحت أقدام الرضيع إسماعيل .. حين تركه الخليل في هذا الوادي غير ذي الزرع .. والإشارة توحي بعدم الماء .. فإن حياة الزروع كحياة البشر لا تقوم بغير الماء .. هل على ظهر الأرض نبع أو بحيرة فوق الأرض أو بين الصخور ظلت تتدفق لآلاف السنين ودون توقف غيرها؟ .. إنه لأمر حار ت فيه الفهوم!! .

ومن المفيد أن نقرأ في صفحات السيرة (مختصراً) لقصة إعادة حفر زمزم على يد جد النبي صلى الله عليه وسلم (عبد المطلب) كواحدة من إرهاصات ميلاده الكريم .. كما كانت حادثة الفيل إرهاصاً لمقدمه الميمون كذلك .

(كانت زمزم قد طمرتها جُرْهم عند مغادرتها مكة ، لظلمها ، (فهُزِمت) ، وكان ذلك منها نقمة على أهلها الذين حاربوها وطردوها . وظلت زمزم مطمورة إلى عهد شيبة الحمد عبد المطلب فأُرِيَ في المنام مكانها وحاول إعادة حفرها ، ومنعته قريش ، لم يكن له يومئذ من ولد يعينه على تحقيق مراده إلا الحارث ، فنذر لله – تعالى – إن رزقه عشرة من الولد يحمونه ويعينونه ذبح أحدهم . ولما رزقه الله عشرة من الولد وأراد أن يفي بنذره لربّه ، فأقترع على أيهم يكون الذبيح فكانت القرعة على عبد الله ، وهَمّ أن يذبحه عند الكعبة فمنعته قريش ، وطلبوا إليه أن يرجع في أمره إلى عرافة بالمدينة تفتيه في أمر ذبح ولده ، فأرشدته إلى أن يضع عشراً من الإبل وهي دية الفرد عندهم ، وأن يضرب بالقداح على عبد الله وعلى الإبل ، فإن خرجت على عبد الله الذبيح زاد عشراً من الإبل وإن خرجت على الإبل فأنحرها عنه فقد رضيها ربكم ، ونجا صاحبكم !! فوصلوا إلى مكة وجيء بالإبل وصاحب القداح ، وقام عبد المطلب عند هُبل داخل الكعبة يدعو الله عز وجل ، وأخذ صاحب القداح يضربها ، وكلما خرجت على عبد الله زادوا عشراً من الإبل حتى بلغت مئة ، كل ذلك وعبد المطلب قائم يدعو الله عز وجل عند هبل ، فقال رجال قريش قد انتهى رضا ربك يا عبد المطلب . فأبى إلا أن يضرب عنها القداح ثلاث مرات ففعل فكانت في كل مرة تخرج على الإبل ، وعندها رضي عبد المطلب ونحر الإبل وتركها لا يصد عنها إنسان ولا حيوان ، ونجّى الله – تعالى – والحمد لله لا لسواه عبد الله والد رسول الله . فهذا سبب لقب عبد الله بالذبيح ، وهو أحب أولاد عبد المطلب العشرة إليه ، وزاده حبّاً فيه هذه الحادثة العجيبة .

وأكرم الله – تعالى – عبد المطلب بإعادة حفر زمزم إذ وافقته قريش على حفرها وكانت موافقتها لآية شاهدتها لعبد المطلب ، وهي أنهم لما منعوه من حفرها وأبى عليهم ذلك ، قالوا : نختصم إلى الكاهنة ، وهي كاهنة بني سعد وكانت بأعالي الشام ، فذهبوا إليها وأثناء سيرهم في طريقهم إليها عطشوا لنفاد مائهم فلما ظنوا الهلاك ، وإذا بعين تتفجر تحت خف ناقة عبد المطلب فقاموا فشربوا وسقوا ، وعندها أذعنوا لأمر عبد المطلب ورضوا له بحفر بئر زمزم خالصة له دون غيره من أهل مكة) كتاب هذا الحبيب .

 

السعي النبيل

لِم كل هذا السعي الدءوب والتطلع القلق؟ والذي ما يفتأ صاحبه يتحرك .. يصعد مرة ويهبط أخرى يهرول مرة ويتريث أخرى .. عن أي شئ كانت تبحث هاجر؟ .. وإلى أي شئ كان يرنو بصرها وهي تعلم أن ليس في هذا الوادي من البشر أحدٌ يرجى ولا غائث يرتجى؟ .. وماذا كان يعني تكرار ذات الفعل؟ .. ألا يكفي البحث والتطلع مرة .. أو مرتين .. لم كل هذا الإصرار العجيب الذي تتذرع به امرأة وحيدة حتى بلغ سبعة أشواط ، تصعد وتهبط خلالها لقمة جبلين .. أربعة عشر مرة .. وتهرول فيها ببطن الوادي سبع مرات حين تسير خبباً قبل ذلك وبعده مثل هذا العدد؟ .

إنها تتطلع لرحمة السماء .. وللفرج القادم من بعيد والغوث المرتجى من واهب الغوث .. وإذا كانت ترجو الماء رحمة بصغيرها ونفسها وقد أجهدهما الوصب وكاد يهلكهما الظمأ .. فإن المؤمن وهو يخطو على ذات الطريق وقد وضع رجليه على مواطن أقدام هاجر يصعد الصفا مرة ويهبط منه أخرى دون توقف .. يفعل ذلك إذا بلغ المروة .. ثم يتكرر المشهد .. يلهج بالدعاء .. (* إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَآئِرِ اللّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلاَ جُنَاحَ عَلَيْهِ أَن يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَن تَطَوَّعَ خَيْراً فَإِنَّ اللّهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ }البقرة158 .. ويغرس في وجدانه مرة بعد مرة أن فعله هذا يُعد من التطوع بالخير الذي يرجو به شكر من يعلم حاله ويستجيب دعاءه ويُفرغ عليه سحائب رحمته كما فعل بهاجر .. إنها مشاهد تتجاوز ظاهر السعي والصعود والهبوط .. لتغرس في قلب الحاج معاني التطلع إلى رحمة الله في الدنيا والآخرة والسعي إليها في مظانها وانتظارها في أماكنها والتشبه بأهل الصلاح والسعي على مواطن الخطو منهم والتشبع بأحوالهم وطلب الغوث في مظانه .. وما ثم إلا أقدام أهل الإيمان وآثار أهل الصلاح (أُوْلَـئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهْ) إنها معاني الالتجاء إلى الله عند الكرب والشدة والعكوف في هذا المحراب وحده دون محاريب العبيد .. لأنه من يملك ولا أحد سواه .. وتكرار الوقوف والدعاء .. واليقين بأن الاستجابة قادمة وإن تطاول الزمان وتباعد السعي .. إنه الدعوة إلى طرد اليأس الكافر والتعلق بالغيب البعيد والعكوف على طاعته والثقة المطلقة في وعده ونصره وفرجه واستجابته .. إنه اليقين المطلق بأنه قريب يجيب دعوة الداع إذا دعاه .. إنه غرس للأمل العريض .. واستفتاح لأبواب التفاؤل .. ومن ثم انتظار الفرج القادم من بعيد والتحليق على أجنحته الرحبة .. وكأنما يصل بكل خطوة نسيجاً في أجنحة هذا الرفرف الوضئ .. ومختصر القول فإن تكرار السعي كما هو الحال في كلا النسكين (السعي والطواف) يمثل التأكيد لحكمة أطلقها أهل الصلاح من قديم بأن (ما تكرر تقرر ) وهو كذلك

وكما تفجرت الرحمة تحت أقدام الوليد الصغير (إسماعيل) .. وإنفجرت عين الماء تحت أجنحة أمين الوحي .. إستجابة لأمر الرحمن الرحيم .. كذلك يتطلع الحاج عبر هذه المعاني .. يرجو أن تتفجر معاني الرحمة في مساحتها الواسعة في حياته بين يدي كل خطوة في هذا السعي النبيل .. أمناً ورزقاً ونصراً وهداية واستقامة على الطريق .. وفيها من المعاني الدقيقة ما يفتح باب الاستجابة الواسع والأمل الوضئ في نفوس السعاة من أفواج الحجيج .. وكما تنتظر الدنيا بزوغ الفجر الأبلج كلما أظلم ليل وادْلَهمْ .. كذلك ينتظر الحاج الفرج عند شدة الضيق وإطباق الكرب .. وتبرق ومضات الأمل في نفسه ببزوغ لحظة اليسر بعد العسر كلما أصابه الجهد وأعياه السعي في كل مرحلة من مراحل الرحلة .. سيما وقد ودّع أهله وترك دياره ومضى إلى الله ركضاً بغير زاد إلا التقى والصبر والجهاد (ومن ترك شيئاً لله عوضه الله خيراً منه) وهكذا يفتح الحاج كوةً على مشكاة الأمل العريض .. وقد ملأ كلتا رئتيه من هذا الفيض .

وفي قصة قدوم الأنيس من أفراد قبيلة جرهم طلباً للماء واستئذانهم لهاجر .. في مجاورتها، فيه من الدقائق ما يبين أن ثمرات الطاعة قد تنداح حتى ينتفع بها آخرون سيما في أماكن المعصية والغفلة ، وذاكر الله في الغافلين كالمقاتل عن الفارين، كما يعيش الحاج عبره ومضات من الأمل الدافق من أن الأبواب قد تفتح وفي كل الأنحاء وعلى كل الأصعدة .. دفعة واحدة سيما إذا علم الله من أحدنا صدقاً وسعياً واستقامة يؤهله لذلك .. وفي هذا المقام نستأنس بدعوة الخليل {رَّبَّنَا إِنِّي أَسْكَنتُ مِن ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِندَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُواْ الصَّلاَةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِّنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُم مِّنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ }إبراهيم37 .. وقد جاء الفرج بالرزق .. والأمن دفعة واحدة .. (وأستعير كلمة كنت سطرتها في رسالة الصلاة وأنها المدخل الأول لكل ذلك) (وتأمل معي كيف بدأ (صلى الله عليه وسلم) مخططاً ومصمماً ومنفذاً لأعظم المشروعات ، نعم أعظم المشروعات! وهو على أعتاب المدينة (مسجد قباء) ولما يأمن بعد من مطاردة القوم الذين بحثوا عنه في كل إتجاه ، وضربوا في سبيل النيل منه وصاحبه أكباد الإبل ، بل انظر إليه كيف يكرر ذات المشهد وهو يبدأ بشراء الأرض وتشييد المسجد حال وصوله وسط المدينة ، بل يفعل ذلك قبل أن يشّيد لأهله داراً ويرضى الإقامة ضيفاً على أحد الأصحاب (أبو أيوب) ليؤكد لنا حقيقة أن الصلاة قبل الرزق وقبل حقوق الأهل (لأنها حق الله) وحق الله أولى بالأداء ! قدوته في ذلك الخليل إبراهيم عليه السلام وهو يَدَعُ (طفلاً وأمه) في وادي غير ذي زرع ، ولكنه يزودهم بدعوة صالحة (أن يقيموا الصلاة) قبل الدعوة لهم بالأمن والرزق. ليعلمنا أنها المدخل لكل ذلك) .

 

الحشر الأصغر

ساعة الدعاء والبكاء .. (عَنْ عَمْرِو بْنِ شُعَيْبٍ عَنْ أَبِيهِ عَنْ جَدِّهِ أَنَّ النَّبِىَّ -صلى الله عليه وسلم- قَالَ « خَيْرُ الدُّعَاءِ دُعَاءُ يَوْمِ عَرَفَةَ وَخَيْرُ مَا قُلْتُ أَنَا وَالنَّبِيُّونَ مِنْ قَبْلِى لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَىْءٍ قَدِيرٌ ». قَالَ هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ مِنْ هَذَا الْوَجْهِ) سنن الترمذي ..

إنها اللحظة القمة التي تقوم مقام المناسك ولا يغني منسك عنها .. إنها يوم الجمع ويوم الحج الأكبر .. وساعةً احتشدت فيها القلوب واجتمعت فيها الأجساد .. المكان والزمان .. الليل والنهار .. لم تعرف الدنيا في قديمها وحديثها مشهداً تألفت فيه القلوب وتوحدت فيه الأرواح .. والتقت فيه الأجناس .. نعم الأجناس والألسنة .. كما هو في يوم عرفة .. ولما كان ذلك كذلك .. في يوم الوحدة والتوحيد .. ونداء الوجود يخترق الآفاق ويبلغ السماء .. أقول كما ذابت الفوارق .. فاللباس واحد والتلبية واحدة .. والهيئة واحدة .. وقد دعوا رباً واحداً .. وأدوا مناسك واحدة .. عندها كانوا أهلاً لإستقبال الرحمة المتنزلة والمغفرة النازلة والعفو والصفح المبذولين .. كما لم يكن في ساعة أخرى .. إنها الحج .. (الحج عرفة) ..

إطلالة تتكرر مرة في العام ومشهد يتجسد فيه الحشر الأكبر .. ولكن في الدنيا .. في جزء من نهار وطرفٍ من ليل .. إنه يوم الموقف .. يوم الجمع .. يومٌ يُجمع فيه الخلائق من كل الأصقاع وبجميع السحنات والإثنيات وعلى اختلاف الألسنة واللغات .. في مشهد لا يتكرر في الدنيا إلا في التاسع من ذي الحجة .. إنه مشهد الحشر قبل الحشر الأكبر ، والقيامة الصغرى قبل الكبرى .. وعند سفح تلك الصخرات .. وعلى أكناف ذلك الوادي القفر وقد تمددوا في كل الأنحاء .. لا تميز بين غني وفقير ولا كبير وصغير ولا ملك ومملوك .. قد توشحوا بأكفانهم .. وحسروا عن رؤسهم .. وتجردوا عن كل عرض .. هيئتهم الشعث .. وأصواتهم التلبية .. وجلوسهم الأرض .. وظلهم السماء .. البياض شعارهم والرداء والإزار لباسهم .. والخفان نعلهم .. والله غايتهم .. والنبي قدوتهم .. في أرض قفراء بيضاء لا علم فيها لأحد قد اجتمعوا .. تماماً تماماً كما هو الأمر في يوم الحشر الأكبر .. بُحت أصواتهم بالذكر والدعاء .. جددوا بالتهليل إيمانهم .. وبسطوا بالضراعة أكفهم .. وذرفوا هنالك عبراتهم ثم زحفوا مسرعين .. وتقدموا مهرولين وهم يجتازون محسّر ذلك القفر من أودية العذاب .

 

خطبة وخطيب

ما عرفت الدنيا في قديمها وحديثها كخطبة الوداع .. قولاً فصلاً ليس بالهزل .. على قصرها وقلة كلماتها .. فهي من جوامع كلمه وعجائب نظمه صلى الله عليه وسلم .. فما حرّمته فهو حرام إلى أن تقوم الساعة ، وما أحلّته فهو كذلك .. بيّنت الحقوق وحدّدت الحدود.. وبسطت الشريعة وثبّتت الحقيقة .. فالشريعة ما شرعت .. والوضيعة ما وضعت .. للربا قد أبطلت وللدماء قد حرّمت .. وللنساء قد أنصفت وبالكتاب قد استمسكت .. إنها الخطبة التي ترددت في جنبات عرفة وأوديتها ومازال رجعها في جنبات الزمان يتردد ، (إن دماءكم وأموالكم حرام عليكم ، كحرمة يومكم هذا ، في شهركم هذا ، في بلدكم هذا ، ألا كل شئ من أمر الجاهلية تحت قدمي موضوع ، ودماء الجاهلية موضوعة ، وإن أول دم أضع من دمائنا ، دم ابن ربيعة بن الحارث - كان مسترضعا في بني سعد ، فقتلته هذيل - وربا الجاهلية موضوع وأول ربا أضع ربانا ، ربا عباس بن عبد المطلب ، فإنه موضوع كله ، فاتقوا الله في النساء فإنكم أخذتموهن بأمان الله ، واستحللتم فروجهن بكلمة الله ، ولكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم أحدا تكرهونه ، فإن فعلن ذلك فاضربوهن ضربا غير مبرح ، ولهن عليكم رزقهن وكسوتهن بالمعروف ، وقد تركت فيكم ما لن تضلوا بعده ، إن اعتصمتم به : كتاب الله ، وأنتم تسألون عني ، فما أنتم قائلون ؟ قالوا : نشهد أنك قد بلغت وأديت ونصحت ، فقال : بإصبعه السبابة يرفعها إلى السماء ينكتها إلى الناس ، اللهم اشهد ، اللهم فاشهد ثلاث مرات) صحيح مسلم.

حرمة الدماء .. وحرمة الأموال وحرمة الأعراض .. قيم جاء الحج ليثبتها وليؤكد عليها .. نعم حرمة الدماء خاصة حتى يؤكد على قيمة الإنسان الذي كرمه   من خلقه وفضله على كثير ممن خلق .. تفضيلاً .. وكلمة تفضيلاً تعني في اللغة التفضيل المستمر الدائم .. كما تعني الإطلاق .. وإذا كانت الكعبة التي شيدتها الملائكة إبتداءاً لعبادة الله .. وحتى تكون محوراً للعبادة والتوحيد .. وبناءاً تجسدت في مساحته معاني العبودية الحقة وبلغ من تشريفه وتكريمه أن اختصه بذاته فسُمي بيت الله فهو من القداسة بما قد علمتم .. ولكنه بعد ذلك يجعل للإنسان حرمة أعظم من حرمة بيته (الكعبة) لأنه صنعة الله .. خلقه بيديه ونفخ فيه من روحه وأسجد له ملائكته وجعله خليفة في الأرض .. وهو معنى يتجاوز معاني التحرير الذي ذكرنا آنفاً ليلامس في قلوب البشر معاني التكريم والتشريف المطلق الذي شُرِعت له الشرائع وسُنت له القوانين التي تحميه بغض النظر عن دينه أو لونه أو عشيرته .. وحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم (لَزَوَالُ الدُّنْيَا أَهْوَنُ عَلَى اللَّهِ مِنْ قَتْلِ رَجُلٍ مُسْلِمٍ) سنن الترمذي .. قتل النفس الواحدة والاعتداء عليها يعني الاعتداء على البشرية كلها لقوله تعالى {مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً وَلَقَدْ جَاءتْهُمْ رُسُلُنَا بِالبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيراً مِّنْهُم بَعْدَ ذَلِكَ فِي الأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ }المائدة32 .. فهل عرفتم شريعة درجت على ظهر الأرض جعلت للإنسان حرمة تفوق كل الحرمات .. وحماية ما بعدها من حماية .. وما عرفت البشرية حقوقاً للإنسان كما هو في هذا الدين الذي جاء منسك الحج ليؤكد عليه كل هذا التأكيد .. وإذا كانت البشرية . قد افتخرت بما شرعت من قوانين لحقوق الإنسان في الإعلان العالمي الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة في أواخر العقد الخامس من القرن الماضي .. إذا كان ذلك كذلك فإن خطبة الوداع النبوية والتي أصّلت ولخصت وأكدت وحذرت ووضعت النقاط على الحروف ، قد كانت قبل ذلك بما يقارب الألف وخمسمائة عام وفي زمان كانت البشرية تحبو في هذه الأطوار وتتلمس الطريق .. بل كانت أوروبا قد عرفت من انتهاك حقوق الإنسان .. واستعباد الشعوب واضطهاد المرأة والخوض في وحل الدماء والأعراض .. ما يعجز الشيطان عن فعله .. وقارنوا بين ما فعله رسول الرحمة صلى الله عليه وسلم مع من أخرجوه وعذبوه ومنعوا دعوته وقتلوا أصحابه وحالوا بينهم وبين الاختيار .. فماذا كان قراره في اليوم الذي دانت له به مكة وأصبحت بين يديه برجالها ونسائها وولدانها (اذهبوا فأنتم الطلقاء) .. ليؤكد على هذه المبادئ .. التي جاء لا يثأر بها من عدوه ساعة ضعفه ولكن ليكتب بها على صفحات التاريخ مآثر الدين الذي كتب الله له أن يكون رحمة للبشرية ، حين بعث رسوله رحمة للأبيض والأسود {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ }الأنبياء107 .. قارنوا بين هذا وبين ما فعلته البشرية في عصورها كلها من تنكيل وقتل وإبادة .. بطول التاريخ وعرضه وفي قديمه وحديثه .. بل انظروا ما فعله اليهود حيال غزة في حربها الأخيرة وما ظلوا يفعلونه بهذه الأمة الصابرة المستضعفة منذ العام (48) من القرن الماضي .. والعالم كله ينظر .. وفيهم دعاة لحقوق الإنسان من كل الثقافات .. نصرانية وشيوعية وبوذية ووثنية حتى أهل الخور من المسلمين .. والفرق بين التقريرات النبوية في خطبة الوداع من حرمة الدماء والأعراض والأموال وبين غيرها .. هو أن خطاب النبوة بالنسبة للمسلمين يمثل الدين الذي يدينون به .. نعم التقريرات النبوية خطوط حمراء تعاقب عليها الشريعة في الدنيا وتتوعد صاحبها بالقصاص هناك .. فالأمر كما قرر القرءان (لا ظلم اليوم) {وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلَا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئاً وَإِن كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِّنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ }الأنبياء47 بل هو ما جاءت السنة مفصحة عنه وشارحة له قَالَ صلى الله عليه وسلم (أَوَّلُ مَا يُقْضَى بَيْنَ النَّاسِ بِالدِّمَاءِ) صحيح البخاري .. وقال (لَنْ يَزَالَ الْمُؤْمِنُ فِى فُسْحَةٍ مِنْ دِينِهِ ، مَا لَمْ يُصِبْ دَمًا حَرَامًا) صحيح البخاري .

وإذا كانت حرمة الدماء كذلك فحرمة الأموال كذلك مصونة محفوظة .. ولما كان الربا يمثل الإعتداء الأعظم على الحقوق المالية فقد توعد الله فاعله وكاتبه وشاهديه باللعن والطرد بل وآذن فاعله بالحرب . ثم جاءت خطبة الوداع لتضع الربا في دائرة الموبقات وكبائر الذنوب التي تعرض صاحبها لكل ما ذكرنا .. ثم يعلن على الملأ بطلانه ويؤكد تحريمه .. بل يضع تحت قدميه كل درهم من ربا ويبدأ بربا آهل بيته .. قوله (أول ربا أضع ربا عمي العباس) .. وما شقيت الأسر وأصابها الضنك والشدة في زماننا الذي نعيشه إلا بفعل الربا ومسمياته ، والحرام بطبقاته ، وما حُجبت الإجابة إلا بذلك (ثم ذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر يمد يديه إلى السماء يارب يارب ومطعمه حرام وملبسه حرام وغذي بالحرام فأنى يستجاب له) وعليه فالتصحيح يبدأ من هاهنا وأبواب السماء وبركات الأرض إنما تتفتح من هاهنا فهل أنتم مبصرون !؟ .

الأعراض كذلك وجدت حظها في هذه الخطبة الفاصلة حتى تتأكد حرمتها على مسمع ومرأى من أكثر من مائة وأربعة وعشرين ألف حاج .. حتى نهض (أصحابه) صلى الله عليه وسلم يبلغون تعليماته على رؤوس الأشهاد حتى بُحت بذلك أصواتهم ورددت معهم جبال عرفة وأوديتها بل ومازالت ترجيعاته في الوجود تتردد .. حتى نسمعها نحن ويسمعها من بعدنا إلى آخر الزمان .. إنه الحج الذي تجلت فيه من معاني العبودية الحقة .. وتجريد العبادة له لا شريك له .. ليؤكد حرمة الإنسان عامة والمسلم على وجه الخصوص .. إنه المهرجان الذكر الذي إجتمع له الذاكرون من كل الأرجاء .. حتى يرسخ في الأفهام الوظيفة التي بُعث بها الأنبياء وانتُدب لها المؤمنون وظيفة الذكر الذي يرفع من شأن صاحبه ويجعل له ذكراً في الملأ الأعلى وميزة على أفواج القطيع من الغافلين ، واقرأوا هذه الآيات التي تتنقل مع الحجيج من عرفة إلى المشعر الحرام ثم تصحبهم في كل موطن نزلوه ، وكل واد قطعوه ، وكل منسك فعلوه ، (الحج أشهر معلومات ..) .

ثم يأتي بسط القول وتبيانه حول حقوق النساء ويستودع ذلك قلوب الأتقياء الأصفياء من خلقه (اسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ ، فَإِنَّ الْمَرْأَةَ خُلِقَتْ مِنْ ضِلَعٍ ، وَإِنَّ أَعْوَجَ شَىْءٍ فِى الضِّلَعِ أَعْلاَهُ ، فَإِنْ ذَهَبْتَ تُقِيمُهُ كَسَرْتَهُ ، وَإِنْ تَرَكْتَهُ لَمْ يَزَلْ أَعْوَجَ ، فَاسْتَوْصُوا بِالنِّسَاءِ) البخاري (خَيْرُكُمْ خَيْرُكُمْ لأَهْلِهِ وَأَنَا خَيْرُكُمْ لأَهْلِى وَإِذَا مَاتَ صَاحِبُكُمْ فَدَعُوهُ) الترمذي (لاَ يَفْرَكْ مُؤْمِنٌ مُؤْمِنَةً إِنْ كَرِهَ مِنْهَا خُلُقًا رَضِىَ مِنْهَا آخَرَ) مسلم (إِنَّمَا النِّسَاءُ شَقَائِقُ الرِّجَالِ) مسند أحمد .. هذه التقريرات النبوية العاصفة القاطعة نعم هي كذلك وعلى رؤوس الأشهاد وفي ذلك الزمان السحيق الذي لم تعرف الدنيا فيه للمرأة حقاً نعم لم تعرف لها حتى حق الحياة ( وَإِذَا الْمَوْؤُودَةُ سُئِلَتْ{8} بِأَيِّ ذَنبٍ قُتِلَتْ{9}) التكوير .. إنه الإعلان الحقيقي لتحرير الإنسان وإطلاق طاقاته سيما (للضعفة) ولا يكتفي بذلك بل يوجه القول بقوة إلى طلاب الجنة من الرجال ويقول إذا أردتم الجنة فهي ثمت هناك تحت أقدام النساء .. أقدام الأمهات .. نعم الجنة تحت أقدام الأمهات .. إنه المنهج الجديد الذي ما سمعت به الدنيا إلا يومئذ يقرر بقوة حتى يستقر ويصبح دينا .. في يوم الحج الأكبر .. يوم التحرير .. يوم عرفة ! .. وحري بمجتمع النساء أن يحتفي بهذه الخطبة النبوية الرائعة ويجعل منها عيداً وشارةً على الصدور كلما أذن مؤذن الحج وجاء يوم التحرير .. يوم خطبة الوداع .. يو م تأكيد الحرمات .. يوم عرفة !!

الشاهد والمشهود

قيل إن الشاهد يوم الجمعة والمشهود يوم عرفة .. ومن اللطائف أنهما اجتمعا في حجة الوداع .. فكان الشاهد يومها والمشهود ساعتها .. وهو مشهد من مشاهد الآخرة بدأ طرفه الأدنى في الدنيا .. في يوم عرفة .. فقد أشهد النبي الكريم الأمة على بلاغه كاملاً وأدائه لرسالته غير منقوصة .. فرددت الأمة الشاهدة الشهادة له .. ثم أمرها بالبلاغ .. نعم البلاغ ، الشاهد للغائب .. الحاضر للقادم .. وترددت الشهادة بين الأودية والجبال .. ومازال صداها في الزمان يتردد .. بل مازالت أجيال الخلف في هذه الأمة تؤدي دورها في الترجّيع والتردّيد والإشهاد .. حتى يكون منتهى هذا المهرجان .. هناك .. يوم الحشر الأكبر .. {فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِن كُلِّ أمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَـؤُلاء شَهِيداً }النساء41 ، ثم نسأل أنفسنا جماعات وأفراداً .. أين نحن من هذه الشهادة؟ .. وأين موقفنا بين أفواج المرددين وجماعات المرجعين .. وجمهرة الموقعين؟ .. تخيّر موقعك .. وأرفع شهادتك .. وأشهد لنبييك .. وأدرج نفسك في صف الشاهدين .

 

نفرة أهل الحشر

فإذا غربت الشمس دفعوا نحو الوادي كما السيل العرم ونفروا خفافاً كالشهب فلا تسمع إلا مهللاً مكبراً أو داعياً ملبياً .. ولا تلحظ إلا باكياً مستغفراً .. بحت بالتلبية الأصوات ، وارتفعت منهم بالضراعة الدعوات .. امتلأت بهم الطرقات وازدحمت بهم الفلوات .. وتمددوا في كل صوب .. ولم تكد الشمس تأفل حتى أفلت معها ذنوبهم وسُتِرت قبلها عيوبهم .. وولدوا من جديد .

 

أرض المعركة

على أكناف هذا الوادي كانت المعركة التي لم تشهد الدنيا مثيلاً لها .. حتى أصبحت مبتدأً للتاريخ .. ومن من الناس لا يعرف عام الفيل (العام 571 للميلاد) .. نعم المعركة الربانية المقدسة على جيش أبرهة .. الذي تطاول حتى سيّر الجيوش لهدم البيت .. وعلى سفوح هذا الوادي (وادي محسّر) كانت المجزرة التي تدخلت حتى أبادت جيشاً .. وأهلكت من الظلمة أمة .. وقضى فيها 70 ألفاً من الغزاة نحبهم .. وصدق (عبد المطلب)(فإن للبيت رباً يحميه) .. وهي حقيقة ماثلة وستظل كذلك إلى آخر الزمان .. فمن حمى البيت يومئذ فقد تكفل بحمايته في وجه جبابرة الأرض ومرتزقة البشرية! .. وليس غريباً أن يجتاز الحاج هذا المكان مهرولاً وقد تشبّعت روحه بالرعب القادم من خلف القرون وهو يذكر الطير الأبابيل وقد أمطرت هذا الوادي وما فيه بحمم السجيل .

إحياءاً لهذه العبر كان هذا الاختراق للمكان والزمان حتى يتذكر الحاج ما حلّ بأمة معتوهة وإن تطاول عليها الزمان .. فأرض محسّر مازالت تشبه أرضاً لمعركة .. نعم أرضاً لمعركة قديمة ولكنها حديثة .

 

الرحلة الأنموذج

(خُذُوا عَنِّى مَنَاسِكَكُمْ فَإِنِّى لاَ أَدْرِى لَعَلِّى أَنْ لاَ أَحُجَّ بَعْدَ حَجَّتِى هَذِهِ ) مسند أحمد .. التابعي جعفر بن محمد عن أبيه يسأل .. وشاهد عصره من الصحابة يجيب .. لم يمنعه أن كُفّ بصره .. وأستمعوا إلى هذا الحوار بين جيلين .. هما خير القرون . قال جعفر بن محمد ، عن أبيه (دخلنا على جابر بن عبد الله رضي الله عنه فسأل عن القوم حتى انتهى إلي ؟ فقلت : أنا محمد بن علي بن حسين ، فأهوى بيده إلى رأسي ، فنزع زري الاعلى ، ثم نزع زري الأسفل ، ثم وضع كفه بين ثديي ، وأنا يومئذ غلام شاب ، فقال : مرحبا بك يا بن أخي ، سل عما شئت ؟ فسألته - وهو أعمى - وحضر وقت الصلاة ، فقام في نساجة ملتحفا بها ، كلما وضعها على منكبه رجع طرفاها إليه من صغرها ، ورداؤه إلى جنبه على المشجب . فصلى بنا ، فقلت : أخبرني عن حجة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال بيده : فعقد تسعا . فقال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم مكث تسع سنين لم يحج ، ثم أذن في الناس في العاشرة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حاج فقدم المدينة بشر كثير كلهم يلتمس أن يأتم برسول الله صلى الله عليه وسلم ، ويعمل مثل عمله . فخرجنا معه حتى أتينا ذا الخليفة : فولدت " أسماء " بنت عميس محمد بن أبي بكر ، فأرسلت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم : كيف أصنع ، قال : " اغتسلي واستثفري بثوب وأحرمي " . فصلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في المسجد ثم ركب " القصواء " حتى إذا استوت به ناقته على البيداء نظرت إلى مد بصري بين يديه من راكب وماش ، وعن يمينه مثل ذلك ، وعن يساره مثل ذلك ، ومن خلفه مثل ذلك ، ورسول الله صلى الله عليه وسلم بين أظهرنا ، وعليه ينزل القرآن ، وهو يعرف تأويله ، وما عمل به من شئ عملنا به . فأهل بالتوحيد : " لبيك اللهم لبيك ، لبيك لا شريك لك لبيك ، إن الحمد والنعمة لك والملك ، لا شريك لك " وأهل الناس بهذا الذي يهلون به ، فلم يرد رسول الله صلى الله عليه وسلم عليهم شيئا منه ، ولزم رسول الله صلى الله عليه وسلم تلبيته . قال جابر رضي الله عنه : لسنا ننوي إلا الحج : لسنا نعرف العمرة ، حتى إذا أتينا البيت معه ، استلم الركن ، فرمل ثلاثا ، ومشى أربعا ، ثم نفذ إلى مقام إبراهيم عليه السلام ، فقرأ " واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى " . فجعل المقام بينه وبين البيت . فكان يقرأ في الركعتين " قل هو الله أحد " و " قل يأيها الكافرون " ثم رجع إلى الركن فاستلمه ، ثم خرج من الباب إلى الصفا . فلما دنا من الصفا قرأ : " إن الصفا والمروة من شعائر الله " أبدأ بما بدأ الله به ، فبدأ بالصفا ، فرقي عليه حتى رأى البيت ، فاستقبل القبلة ، فوحد الله وكبره وقال : " لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد ، وهو على كل شئ قدير ، لا إله إلا الله وحده ، أنجز وعده ، ونصر عبده ، وهزم الاحزاب وحده ، " ثم دعا بين ذلك ، قال مثل هذا ثلاث مرات ، ثم نزل إلى المروة ، حتى إذا انصبت قدماه في بطن الوادي ، سعى حتى إذا صعدنا مشى ، حتى أتى المروة ، ففعل على المروة كما فعل على الصفا . حتى إذا كان آخر طوافه على المروة ، فقال . " لو أني استقبلت من أمري ما استدبرت لم أسق الهدي ، وجعلتها عمرة ، فمن كان منكم ليس معه هدي فليحل ، وليجعلها عمرة " . فقام سراقة بن مالك بن جعثم ، فقال : يا رسول الله ألعامنا هذا أم للأبد ؟ فشبك رسول الله صلى الله عليه وسلم أصابعه ، واحدة في الأخرى ، وقال : " دخلت العمرة في الحج مرتين ، لا بل لأبد آبد " . وقدم علي من اليمن ببدن للنبي صلى الله عليه وسلم ، فوجد فاطمة رضي الله عنها ممن حل ، ولبست ثيابا صبيغا ، واكتحلت ، فأنكر ذلك عليها ، فقالت : إن أبي أمرني بهذا . قال : فكان علي يقول بالعراق : فذهبت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم محرشا على فاطمة للذي صنعت ، مستفتيا لرسول الله صلى الله عليه وسلم فيما ذكرت عنه ، فأخبرته أني أنكرت ذلك عليها ، فقال : " صدقت صدقت ، ماذا قلت حين فرضت الحج ؟ . " قال : قلت : " اللهم إني أهل بما أهل به رسولك " . قال : " فإن معي الهدي فلا نحل . " قال : فكان جماعة الهدي الذي قدم به علي من اليمن والذي أتى به النبي صلى الله عليه وسلم ، مائة . قال : فحل الناس كلهم وقصروا ، إلا النبي صلى الله عليه وسلم ، ومن كان معه هدي . فلما كان يوم التروية ، توجهوا إلى منى فأهلوا بالحج ، وركب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فصلى بها الظهر والعصر ، والمغرب ، والعشاء ، والفجر . ثم مكث قليلا حتى طلعت الشمس ، وأمر بقبة من شعر تضرب له بنمرة . فسار رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولا تشك قريش ألا أنه واقف عند المشعر الحرام ، كما كانت قريش تصنع في الجاهلية . فأجاز رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أتى عرفة فوجد القبة قد ضربت له بنمرة ، فنزل بها حتى إذا زاغت الشمس ، أمر بالقصواء فرحلت له . فأتى بطن الوادي فخطب الناس . ثم أذّن ، ثم أقام فصلى الظهر ، ثم أقام فصلى العصر ، ولم يصل بينهما ثم ركب رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى أتى الموقف فجعل بطن ناقته القصواء إلى الصخرات ، وجعل جبل المشاة بين يديه واستقبل القبلة . فلم يزل واقفا حتى غربت الشمس ، وذهبت الصفرة قليلا حتى غاب القرص ، وأردف أسامة خلفه . ودفع رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وقد شنق للقصواء الزمام حتى إن رأسها ليصيب مورك رجله ويقول بيده اليمنى : " أيها الناس ، السكينة السكينة " كلما أتى جبلا من الجبال أرخى لها قليلا حتى تصعد ، حتى أتى المزدلفة فصلى بها المغرب والعشاء بأذان واحد وإقامتين ، ولم يسبح بينهما شيئا . ثم اضطجع رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى طلع الفجر وصلى الفجر حين تبين له الصبح بأذان وإقامة . ثم ركب القصواء ، حتى أتى المشعر الحرام فاستقبل القبلة فدعاه وكبره وهلله ووحده ، فلم يزل واقفا حتى أسفر جدا . فدفع قبل أن تطلع الشمس ، وأردف الفضل بن عباس وكان رجلا حسن الشعر أبيض وسيما فلما دفع رسول الله صلى الله عليه وسلم مرت به ظعن يجرين فطفق الفضل ينظر إليهن ، فوضع رسول الله صلى الله عليه وسلم يده على وجه الفضل فحول الفضل وجهه إلى الشق الآخر ينظر ، فحول رسول الله صلى الله عليه وسلم يده من الشق الآخر على وجه الفضل ، يصرف وجهه من الشق الآخر ينظر ، حتى أتى بطن محسر . فحرك قليلا ، ثم سلك الطريق الوسطى التي تخرج على الجمرة الكبرى ، حتى أتى الجمرة التي عند الشجرة فرماها بسبع حصيات يكبر مع كل حصاة منها مثل حصى الحذف ، رمى من بطن الوادي . ثم انصرف إلى المنحر فنحر ثلاثا وستين بيده ثم أعطى عليا فنحر ما غبر وأشركه في هديه ، ثم أمر من كل بدنة ببضعة فجعلت في قدر ، فطبخت فأكلا من لحمها وشربا من مرقها . ثم ركب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأفاض إلى البيت فصلى بمكة الظهر . فأتى بني عبد الملك يسقون على زمزم ، فقال : " انزعوا بني عبد المطلب ، فلولا أن يغلبكم الناس على سقايتكم لنزعت معكم " . فناولوه دلوا فشرب منه) فقه السنة – سيد سابق.

 

دعوات وعبرات

وفي بطن الوادي توقفوا وليس في معيتهم متاع ولا عتاد .. وللصلاة جمعاً وقصراً قد أحرموا .. ثم انتصبوا عند المشعر وناجوا المليك الأكبر .. وبسطوا أكف الضراعة وسكبوا المآقي سراعاً .. واستقبلوا العيد الأكبر .. في ليلة هي أم الليالي .. فتطهروا عنده من الوزر الأكبر والأصغر .. ثم باتوا ليلتهم .. الأودية بهم ممتلئة .. والجبال بقدومهم محتفلة .. وقد سكبوا عند المشعر العبرات .. ثم بسطوا للدعاء أكف الضراعات .. وقد تعالت بالبكاء أصواتهم وهاموا في ابتهال طويل .. وانتصبوا في إلحاح نبيل .. وأظهروا فاقة العبد الذليل .. ولسان حالهم يردد :-

طرقتُ باب الرجا والناس قد رقدوا
وقلتُ يا أملي في كل نائبةٍ
أشكو إليك ذنوباً أنت تعلمها
وقد مددت يدي بالذل مبتهلاً
فلا تردها مولاي خائبةً

 

وبت أشكو إلى مولاي ما أجدُ
يا من عليه لكشف الضُر أعتمدُ
مالي على حملِها صبرٌ ولا جلدُ
إليك يا خير من مُدت إليه يدُ
فبحر جودِك يروي كل من يردُ

والتقطوا هنالك الجمرات .. وبعد الفجر والإسفار ساروا، وبطول الأودية والسفوح تدافعوا .. وقد حطوا هناك أوزارهم .. وكتبوا في سجل المشعر وقوفهم وخلدوا فيه آثارهم .

 

الحرب المقدسة

العدو الأول للبشرية (إبليس) كان سبباً في إخراج آدم من الجنة .. ثم أخذ العهد على نفسه بإضلالهم أجمعين .. فلن تفتر عزيمته ولن تهدأ له همة حتى يشاهدهم على شاكلته وقد تدثروا بالمعصية التي تعرضهم لغضب الرب وجبروته .. {قَالَ فَبِمَا أَغْوَيْتَنِي لأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ }الأعراف16 .. ومن هنا كان الرمي لتأكيد هذه العداوة .. بل كان الرمي مرة بعد مرة ويوماً بعد يوم ولأيام ثلاثة حتى بلغ (سبعين) رمية .. وقد قيل إن الكبائر سبعون .. فكانت كل رمية لتقمع كبيرة من الكبائر .

والرمي عبادة تجاوزت الفعل الظاهر لتلامس دخن النفوس ورجم لحظات الغفلة فيها ووسوسة إبليس ولمزه حولها .. إنه الصرخة الداوية في أودية الرذيلة ومضارب المعصية .. إنه يمثل الإعلان عن الحرب المستمرة والمعركة الدائمة والتي لا تكاد تفتر حتى تثور .. مع إبليس مرة ، ومع أعوانه مرة ، ومع أنفس الزيف المتدثر بالشهوات مرات ومرات .. إنه التقويم والتصويب للنفس الأمارة بالسوء حتى تترقى إلى مصاف الأنفس الراضية ثم المرضية .. إنه يمثل قبل ذلك الرمية المباركة في أودية الغفلة العريضة التي تدثّر بها معظم الخلق إلا الموفقون .. رمية ورمية حتى تبلغ السبعين ، نحو مواطن الخنا ومضارب الرذيلة حتى ترفع فوقها رايات الطهر والفضيلة .. والمؤمن ما يفتأ في عراك في هذه الجبهة لا يضع سلاحه ولا يتوقف حتى تتوقف منه الحياة .

 

 

(الله أكبر)

صيحة في أودية الرذيلة لأن التصحيح يبدأ بالتكبير

وكما هو الحال في الصلاة التي تبدأ بالتكبير .. سيما وهي أداة التغيير في الفهم والسلوك والعادة والعبادة .. فإن التغيير لكل ذلك يبدأ حال الرمي بالتكبير .. هذه الكلمة التي طالما أفزعت عباد الذات وأصحاب الهوى وأهل الشهوات .. الله أكبر .. ولطالما وقفت مشدوهاً أراقب الرماة وكأنما يرجمون عدواً تجسد بين أيديهم .. ومع كل رمية يجددون معاني التكبير (الله أكبر) وللتكبير مدلولاته التي تتجاوز الكون بكل ما فيه والأرض بشجرها وحجرها وبشرها ومدرها لترفع فوق ذلك كله الكلمة
(الله أكبر) فهو الكبير بين يدي كل فعل وقول وتقرير .. فلا صوت يعلو كلمته ، ولا دين يعلو دينه ولا هوى يتجاوز مراده .. وحين تتجذر هذه المعاني في قلب الحاج بعد أن تكررت وتقررت سبعين مرة في أيام ثلاثة ومع كل تكبيرة رمية حجر .. حين يكون ذلك (معنىً وحساً) يكون الحاج قد بدأ رحلة التغيير في الفهم والسلوك ، تغييراً تصغر معه الدنيا وهمومها .. وعندها يكون الحاج قد انتفع بهذا النسك كما انتفع بأنساك قبله .

فكل رمية تمثل عزيمة جديدة وتجديداً للنية لمخالفة .. بل ومحاربة كل أشكال المعصية في النفس والمجتمع ، وغرس شجرة الطاعة مكانها .. فإذا عاد الحاج إلى قومه تجددت هذه المعاني كلها وأصبحت واقعاً بين يدي كل فعل ونية .. إنها العهد المغلظ بالاستقامة والجهاد .. وحركة الحج التي ما تكاد تنقضي لتعلم الحاج في كل مرة أن الحياة صعود وهبوط وسعي وهرولة وحركة لا تكاد تهدأ حتى تثور .

ومن إشاراتها أن الاتجاه يظل واحداً في كل مناسك الحج لا تقاطع فيه ولا تدافع بما ينبئ عن النية الواحدة والغاية الواحدة والطريق الذي سلكه السابقون واللاحقون .. كما نلمس فيه التشمير والعزيمة من الحاج وهو يهرول مرة ويتريث مرة وهكذا مشوار الحياة للمؤمن لا يستقر على كيفية حتى يكون منتهى صاحبه الجنة .. وفي الحج يتأكد مبدأ المسابقة والمسارعة كما لم يكن في موقف آخر .. كأنما يسابق الإنسان ساعات العمر ولحظاته والشمس من ورائه تطارده .. ويتأكد ذلك في الرمي كما لم يكن في منسك آخر (كما قال الشاعر البارودي) :

إن الحياة لثوب سوف تخلعه          وكل ثوب إذا ما رثّ ينخلع

وما كادت الشمس صباح العيد تشرق .. حتى التحمت جحافلهم بالعدو الأكبر .. وقد تهيئوا لحربه منذ ليلة المحشر .. وبالتكبير سارعوا ، وبالرجم لعدوهم تدافعوا .. منهم من أخذه الحال فشدّ على عدوه يطلب النزال .. فلا تشاهد هناك إلا الرجوم وقد تطايرت .. والأحجار وقد تناثرت .. وارتفع من عندهم التكبير وقد عقدوا العزم على رجم زلاتهم .. ثم حلقوا متحللين .. وسارعوا مستبشرين .. وطافوا الإفاضة مع الطائفين .. وقد أهلّ بجمعهم العيد .. وأناخ بديارهم السعود .

 

 

وصف مجمل لأعمال الحج

(فقه السنة – سيد سابق بتصرف)

كيفية أداء الحج : إذا قارب الحاج الميقات استحب له أن يأخذ من شاربه ويقص شعره ، وأظافره ، ويغتسل ، أو يتوضأ ، ويتطيب ، ويلبس لباس الإحرام . فإذا بلغ الميقات صلى ركعتين وأحرم - أي نوى الحج ، إن كان مفردا ، أو العمرة إن كان متمتعا ، أوهما معا ، إن كان قارنا . وهذا الإحرام ركن ، لا يصح النسك بدونه . أما تعيين نوع النسك ، من إفراد ، أو تمتع ، أن قران فليس فرضا . ولو أطلق النية ولم يعين نوعا خاصا صح إحرامه . وله أن يفعل أحد الأنواع الثلاثة . بمجرد الإحرام تشرع له التلبية بصوت مرتفع ،
كلما علا شرفا ، أو هبط واديا ، أو لقي ركبا ، أو أحدا ، وفي الأسحار ، وفي دبر كل صلاة . وعلى المحرم أن يتجنب الجماع ودواعيه ، ومخاصمة الرفاق وغيرهم ، والجدل فيما لا فائدة فيه ، وأن لا يتزوج ، ولا يزوج غيره . ويتجنب أيضا لبس المخيط والمحيط ، والحذاء الذي يستر ما فوق الكعبين . ولا يستر رأسه ولا يمس طيبا ، ولا يحلق شعرا . ولا يقص ظفرا ولا يتعرض لصيد البر مطلقا ، ولا لشجر الحرم وحشيشه . فإذا دخل مكة المكرمة استحب له أن يدخلها من أعلاها بعد أن يغتسل من بئر ذي طوى ، بالزاهر ، إن تيسر له . ثم يتجه إلى الكعبة فيدخلها من "باب السلام" ذاكرا أدعية دخول المسجد ، ومراعيا آداب الدخول ، وملتزما الخشوع ، والتواضع ، والتلبية . فإذا وقع بصره على الكعبة ، رفع يديه وسأل الله من فضله ، وذكر الدعاء المستحب في ذلك . ويقصد رأسا إلى الحجر الأسود ، فيقبله بغير صوت أو يستلمه بيده ويقبلها ، فإن لم يستطع ذلك أشار إليه . ثم يقف بحذائه ، ملتزما الذكر المسنون ، والأدعية المأثورة ، ثم يشرع في الطواف . ويستحب له أن يضطبع ويرمل في الأشواط الثلاثة الأول . ويمشي على هينته في الأشواط الأربعة الباقية . ويسن له استلام الركن اليماني ، وتقبيل الحجر الأسود في كل شوط . فإذا فرغ من طوافه . توجه إلى مقام إبراهيم تاليا قول الله تعالى : ( واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى ) . فيصلي ركعتي الطواف . ثم يأتي " زمزم " فيشرب من مائها ويتضلع منه . وبعد ذلك يأتي " الملتزم " فيدعو الله عز وجل بما شاء من خيري الدنيا والآخرة ، ثم يستلم الحجر ويقبله ويخرج من باب " الصفا " إلى " الصفا " تاليا قول الله تعالى : ( إن الصفا والمروة من شعائر الله ) الآية . ويصعد عليه ، ويتجه إلى الكعبة ، فيدعو بالدعاء المأثور ثم ينزل فيمشي في المسعى ، ذاكرا داعيا بما شاء . فإذا بلغ "ما بين الميلين" هرول ، ثم يعود ما شيا على رسله حتى يبلغ المروة ، فيصعد ويتجه إلى الكعبة ، داعياً ، ذاكراً . وهذا هو الشوط الأول . وعليه أن يفعل ذلك حتى يستكمل سبعة أشواط . وهذا السعي واجب على الأرجح ، وعلى تاركه - كله أو بعضه - دم . فإذا كان المحرم متمتعا حلق رأسه أو قصر . وبهذا تتم عمرته ، ويحل له ما كان محظورا من محرمات الإحرام ، حتى النساء . أما القارن والمفرد فيبقيان على إحرامهما . وفي اليوم الثامن من ذي الحجة ، يحرم المتمتع من منزله . ويخرج - هو وغيره ممن بقي على إحرامه - إلى منى ، فيبيت بها . فإذا طلعت الشمس ذهب إلى " عرفات " ونزل عند مسجد نمرة . واغتسل ، وصلى الظهر والعصر جمع تقديم مع الإمام ، يقصر فيهما الصلاة " هذا إذا تيسر له أن يصلي مع الإمام : وإلا صلى جمعا وقصرا ، حسب استطاعته . ولا يبدأ الوقوف بعرفة إلا بعد الزوال . فيقف بعرفة عند الصخرات ، أو قريبا منها . فإن هذا موضع وقوف النبي صلى الله عليه وسلم . والوقوف ب‍ " عرفة " هو ركن الحج الأعظم . ولا يسن ولا ينبغي صعود جبل الرحمة . ويستقبل القبلة ، ويأخذ في الدعاء ، والذكر ، والابتهال حتى يدخل الليل . فإذا دخل الليل أفاض إلى " المزدلفة " فيصلي بها المغرب والعشاء جمع تأخير . ويبيت بها . فإذا طلع الفجر وقف بالمشعر الحرام . وذكر الله كثيرا حتى يسفر الصبح ، فينصرف بعد أن يستحضر الجمرات ، ويعود إلى "منى" . والوقوف بالمشعر الحرام واجب ، يلزم بتركه دم . وبعد طلوع الشمس يرمي جمرة العقبة بسبع حصيات . ثم يذبح هديه - إن أمكنه - ويحلق شعره أو يقصره . وبالحلق يحل له كل ما كان محرما عليه ، ما عدا النساء . ثم يعود إلى مكة ، فيطوف بها طواف الإفاضة ، وهو طواف الركن ، فيطوف - كما طاف - طواف القدوم . ويسمى هذا الطواف أيضا طواف الزيارة ، وإن كان متمتعا سعى بعد الطواف . وإن كان مفردا ، أو قارنا ، وكان قد سعى عند القدوم ، فلا يلزمه سعي آخر . وبعد هذا الطواف يحل له كل شئ ، حتى النساء . ثم يعود إلى " منى " فيبيت بها . والمبيت بها واجب ، يلزم بتركه دم . وإذا زالت الشمس من اليوم الحادي عشر من ذي الحجة رمى الجمرات الثلاث ، مبتدئا بالجمرة التي تلي "منى" ثم يرمي الجمرة الوسطى . ويقف بعد الرمي ، داعيا ذاكرا ، ثم يرمي جمرة العقبة ولا يقف عندها . وينبغي أن يرمي كل جمرة بسبع حصيات قبل الغروب . ويفعل في اليوم الثاني عشر مثل ذلك . ثم هو مخير بين أن ينزل إلى مكة قبل غروب اليوم الثاني عشر ، وبين أن يبيت ويرمي ، في اليوم الثالث عشر . ورمي الجمار واجب يجبر تركه بالدم . فإذا عاد إلى مكة وأراد العودة إلى بلاده طاف طواف الوداع ، وهذا الطواف واجب . وعلى تاركه أن يعود إلى مكة ليطوف طواف الوداع إن أمكنه الرجوع ، ولم يكن قد تجاوز الميقات ، وإلا ذبح شاة . ويؤخذ من كل ما تقدم أن أعمال الحج والعمرة ، هي الإحرام من الميقات ، والطواف والسعي ، والحلق ، وبهذا تنتهي أعمال العمرة . ويزيد عليها الحج الوقوف بعرفة ، ورمي الجمار ، وطواف الافاضة ، والمبيت ب‍ " منى " ، والذبح ، والحلق أو التقصير . هذه هي خلاصة أعمال الحج والعمرة .

 

المدينة الفاضلة

المثوى الكريم والمهاجر الطيب والدار التي تهوي إليها أفئدة المؤمنين .. بل الإيمان يهوي إليها كذلك .. وصدق رسول الله (إن الإيمان ليأرز إلى المدينة كما تأرز الحية إلى جحرها) متفق عليه .. إنها أمنية الصالحين إذا واجه أحدهم اللحظة الحاسمة (عَنْ نَافِعٍ عَنِ ابْنِ عُمَرَ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم مَنِ اسْتَطَاعَ مِنْكُمْ أَنْ يَمُوتَ بِالْمَدِينَةِ فَلْيَفْعَلْ فَإِنِّى أَشْهَدُ لِمَنْ مَاتَ بِهَا ) ابن ماجة .

لما كانت هذه البقعة بما قد علمتم .. مأوى أفئدة الصالحين ومثوى خيرة الخلق أجمعين .. فقد كانت زيارتها توثيقاً لهذه الآصرة الشريفة سيما وقد إحتضنت الجسد الشريف والحجرات والأثلات والمسجد والمنبر والروضة ، التي لا يشك مؤمن في أنها الجنة .. نعم الجنة .. فمن يجفو عن زيارة الجنة ودخولها في الدنيا ، والجلوس إلى صاحبها وقد تقاربت الأجساد ، وتبودلت التحيات ، وتمددت الدعوات ، وسُمعت الكلمات .. إنه التجديد للعهد بين يديه ، أن نكون على منهاجه حتى نوافيه هناك .. إنه الموقف والمناجاة أن تقف وتردد بين يديه .. أنا على نهجك أسير وعلى سنتك أمضي .. هذا هو العهد .. واللقاء هناك عند الحوض .. إنها المسجد الذي تشد إليه الرحال .. (عن سعيد بن المسيب عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : "لا تشد الرحال ، إلا إلى ثلاثة مساجد : المسجد الحرام ، ومسجدي هذا ، والمسجد الأقصى " . رواه البخاري ، إنها بركة المضاعفة وشرف المكان (عن جابر رضي الله عنه . أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " صلاة في مسجدي أفضل من ألف صلاة فيما سواه . إلا المسجد الحرام . وصلاة في المسجد الحرام أفضل من مائة ألف صلاة فيما سواه ") . رواه أحمد وابن ماجه بسند صحيح .

إنها البراءة من النار والنفاق (عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " من صلى في مسجدي أربعين صلاة ، لا تفوته صلاة كتبت له براءة من النار ، وبراءة من العذاب ، وبرئ من النفاق ") . رواه أحمد ، والطبراني ، بسند صحيح .

 

 

الأدب بين يديه

  1. 1.يستحب إتيان مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم بالسكينة والوقار ، وأن يكون متطيبا بالطيب ، ومتجملا بحسن الثياب . وأن يدخل بالرجل اليمنى . ويقول : أعوذ بالله العظيم، وبوجهه الكريم، وسلطانه القديم، من الشيطان الرجيم . بسم الله، اللهم صلي على محمد وآله وسلم، اللهم اغفر لي ذنوبي، وافتح لي أبواب رحمتك .
  2. 2.ويستحب أن يأتي الروضة الشريفة أولا ، فيصلي بها تحية المسجد ، في أدب وخشوع .
  3. 3.فإذا فرغ من الصلاة - أي تحية المسجد - اتجه إلى القبر الشريف مستقبلا له ومستدبرا القبلة ، فيسلم على رسول الله صلى الله عليه وسلم قائلا : " السلام عليك يا رسول الله . السلام عليك يا نبي الله . السلام عليك يا خيرة خلق الله من خلقه . السلام عليك يا خير خلق الله . السلام عليك يا حبيب الله . السلام عليك يا سيد المرسلين . السلام عليك يا رسول الله رب العالمين . السلام عليك يا قائد الغر المحجلين . أشهد أن لا إله إلا الله ، وأشهد أنك عبده ورسوله وأمينه وخيرته
    من خلقه . وأشهد أنك قد بلغت الرسالة ، وأديت الأمانة ، ونصحت الأمة ، وجاهدت في الله حق جهاده " .. ثم يخلص الدعاء .
  4. 4.ثم يتأخر نحو ذراع إلى الجهة اليمنى . فيسلم على أبي بكر الصديق ، ثم يتأخر أيضا نحو ذراع . فيسلم على عمر الفاروق رضي الله عنهما .
  5. 5.ثم يدعو لنفسه ، ولأحبابه ، وإخوانه وسائر المسلمين . ثم ينصرف .
  6. 6.وعلى الزائر أن لا يرفع صوته إلا بقدر ما يسمع نفسه .

 

 

الروضة - الجنة

روى البخاري عن أبي هريرة ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : "ما بين بيتي ومنبري روضة من رياض الجنة ، ومنبري على حوضي" .

 

طليعة التمكين

فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأتي (قباء) كل سبت ، راكبا وماشيا ويصلي فيه ركعتين . وكان عليه الصلاة والسلام يرغب في ذلك فيقول : "من تطهر في بيته ، ثم أتى مسجد قباء ، فصلى فيه صلاة ، كان له كأجر عمرة ." رواه أحمد ، والنسائي ، وابن ماجه ، والحاكم ، وقال : صحيح الاسناد .

 

مثابة الإيمان - المدينة

روى البخاري في فضل المدينة ( عَنْ أَبِى هُرَيْرَةَ - رضى الله عنه - أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - قَالَ « إِنَّ الإِيمَانَ لَيَأْرِزُ إِلَى الْمَدِينَةِ كَمَا تَأْرِزُ الْحَيَّةُ إِلَى جُحْرِهَا » ). وروى الطبراني عن أبي هريرة - بإسناد لا بأس به - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " المدينة قبة الإسلام ، ودار الإيمان ، وأرض الهجرة ، ومثوى الحلال والحرام ." وعن عمر رضي الله عنه قال : غلا السعر بالمدينة فاشتد الجهد ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " اصبروا ، وأبشروا فإني قد باركت على صاعكم ومدكم ، وكلوا ولا تتفرقوا ، فإن طعام الواحد يكفي الاثنين ، وطعام الاثنين يكفي الأربعة ، وطعام الأربعة يكفي الخمسة والستة ، وإن البركة في الجماعة ، من صبر على لاوائها وشدتها ، كنت له شفيعا وشهيدا يوم القيامة ، ومن خرج عنها ، رغبة عما فيها أبدل الله به من هو خير منه فيها ، ومن أرادها بسوء أذابه الله كما يذوب الملح في الماء " . رواه البزار بسند جيد . قيل في معنى " روضة من رياض الجنة " : أن ما يحدث فيها من العبادة والعلم يشبه أن يكون روضة من رياض الجنة . ويكون هذا كقوله عليه الصلاة والسلام " إذا مررتم برياض الجنة . فارتعوا . " قالوا يا رسول الله ، وما رياض الجنة ! قال : "حلق الذكر" .

 

أمنية الصالحين

عن امرأة يتيمة كانت عند رسول الله صلى الله عليه وسلم من ثقيف ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " من استطاع منكم أن يموت بالمدينة فليمت ، فإنه من مات بها كنت له شهيدا ، أو شفيعا يوم القيامة " . ولهذا سأل عمر - رضي الله عنه - ربه أن يموت في المدينة . فقد روى البخاري عن زيد بن أسلم عن أبيه ، أن عمر قال : اللهم ارزقني شهادة في سبيلك واجعل موتي في حرم رسولك صلى الله عليه وسلم .

 

أُحدٌ .. نسب المحبة

أُحد .. حجر يحب ويطرب ويتواجد .. حين تشرف بأن تطأه خير الأقدام .. حتى خاطبه (ص) (اثْبُتْ أُحُدُ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ نَبِىٌّ وَصِدِّيقٌ وَشَهِيدَانِ) فكان آية من إعجازه صلى الله عليه وسلم .. وتدور الأيام ويموت أبوبكر صديقاً ويقتل عمر في المحراب شهيداً .. وتنتظر الدنيا الشهيد الحي نيفاً وعشرين عاماً ، وتتكامل الرواية وتكتمل المعجزة فيستشهد عثمان في داره وهو يقرأ آيات من الكتاب .

تشرف هذا المكان بأن يضم سفحه سبعين شهيداً من أفضل أهل الأرض يومئذ ، ومازال يحنو عليهم ويتوسد أجداثهم الطاهرة وفي مقدمتهم أسد الله حمزة .

وجدير بالحاج أن ينتفع بزيارة جبل المحبة وموطن الشهادة .. ومن شهدت لهم آيات الكتاب بأنهم (أحياء عند ربهم يرزقون) .

وإذا كان أُحد كذلك فإن البقيع الذي توسد سفحه أكثر من عشرة آلاف من الأصحاب هم خير البشر بعد الأنبياء .. جدير بالوقوف والزيارة وتجديد الصلة .. والسلام .. حتى يتقلب الزائر في عرض الزمان وطول المكان وخير العالمين .

 

موعظة نبوية

ما سمعت في الحج موعظة أخوف من حديثه صلى الله عليه وسلم في التعنيف على من استطاع الحج ولم يحج ، واستمع إلى أبي أمامة يروي عنه صلى الله عليه وسلم (مَنْ لَمْ يَمْنَعْهُ مِنَ الْحَجِّ حَاجَةٌ ظَاهِرَةٌ أَوْ سُلْطَانٌ جَائِرٌ أَوْ مَرَضٌ حَابِسٌ فَمَاتَ وَلَمْ يَحُجَّ فَلْيَمُتْ إِنْ شَاءَ يَهُودِيًّا وَإِنْ شَاءَ نَصْرَانِيًّا) الدارمي .. وله شواهد في حكومة عمر رضي الله عنه حين بعث كتاباً إلى أمراء الأنصار يأمرهم فيه (أنظروا من استطاع الحج فلم يحج فأضربوا عليهم الجزية ، ما هم بمسلمين ، ما هم بمسلمين) .

وبين يدي مرافئ الختام ونحن نخطو رويداً نحو المحطة الأخيرة وقد أجهد أجسادنا المسير بعد رحلة الجهاد .. رحلة الحج .. فإنا ندعوكم وقد صحبتمونا خلالها إلى إتكاءة في محراب النبوة .. حيث الحجرة .. والروضة والنخلات والأثلات والحجرات .. وحيث الأديم الذي تشرف بأن تطأه خير الأقدام ..

حيث النبوة مضروبٌ سرادقها
وحيث من شـرّف اللهُ الوجودَ به
محمد سيد السادات من مضرٍ
شوارد المجد في مغناه عاكفة
تثني عليه المثاني كلما تليت
بحرٌ طوارقه بـرٌّ ومكرمةُ
ما زال بالنور من صلب إلى رحمٍ
حتى انتهى في الذُّرى من هاشمٍ وسـَمـَا
فكان في الكون لا شكلٌ يـُقاسُ به

 

وطالع النور في الآفاق يشتمل
فأستغرق الفضلَ فرداً ما له مثلُ
سـرُّ الـسرارة شمسٌ ماله طـَفـَل
وريف رأفته غصنُ الجـَنـَى الخـضـِلُ
كما أستنارت به الأقطار والسـُّبلُ
بـدرٌ على فـَلـَك العلياء مكتملُ
من عهد آدم في الساداتِ ينتقلُ
فتىً وطفلاً، توفِّي وهو مكتهلُ
ولا على مثله الأقطار تشتملُ

 

إتكاءة في محراب النبوة

وقفتُ ببابها (رأض الضحى) والشمس في رابعة النهار .. ونفوس الصحاب المتوثبة تتوق إلى ساعة تقف فيها بالباب ( مستأنسين ومستأذنين ) .. وحادي الشوق خلفنا يدفع فينا الهمة ويشحذها .. ثم كانت لحظة اللقاء العجيب .. وقد ذابت المشاعر والأحاسيس بين يديه .. كما لم تكن قبل لحظة الوصول وبُعيد (العيد الزيارة) تخذتُ متكأءاً .. أنظر وأتعجب من موضع حلّ في الأرض .. ولكن السماء تجسّدت فيه .. خلف الروضة الشريفة .. ثم كانت الثمرة الحلوة هذه الأبيات المناجاة .. همست بها في لحظة التألق والهيام فوجدتني أردد مع شيخ الشيوخ أبو مدين الغوث :            

فكأنني الظـمآن صادف قطره     فتضاعف الظمأ الشديد وما ارتوى

وهنالك وقفت روحاً وحساً .. ثم أنشدت بين يديه :-

يا صاحب الحوض قد ضاقت بنا الحيـل
شعثٌ أتينا نحـث العيسَ في طــــــــربٍ
نسابق الركبَ من سهــــلٍ إلى جبــــــلٍ
لما أنخنا وكـان الشــــــــــــــوق رائـدنا
يا أهـل يثـربَ .. يا خيـر الأنـام قـــرىً
ومن همو القومُ لا يشقى الجليس بهــــم
يا أسعـــــد الناس في دنيا وآخـــــــرة
يا صـاحِ عرّج على وادي العقيق ســـرىً
ونقــل الخطــــو من سلـــعٍ إلى أحــــــدٍ
وغبّر الســـــاق والأقــــدام في وجــــــــلٍ
وقف هنـالك حيث الفضــل مجتمــــــــعٌ
وقـــل ســـلام أهيـلي كلّـما صـدحــــــت
ورجــع القـــول تكـــراراً علــى أحــــــدٍ  
وحسنِ القــــول إجــــلالاً لحضــــــــرته
ونــاده بفــــؤادٍ ضــــج من فــــــــــــرحٍ
وقبِــل التربَ والثــــم حــــوله جـــــدراً
وحط رحلك وأنزل في جوار همـــــــــــــوا
يا خيرَ من يمـــمَ المخلــــوق تربتـــــــــه
كلٌ أتينا ومـــا في الكــــــون من بشـــــــرٍ
يا صاحب الحوضِ والمخلـــوق قد رعــــدت
هل شربــــــــةً منـــك يامـــــولاىَ بــاردةً
أو جذبـةً منكمـــــو يحيا الفـــــــــؤاد بها
وليس لـــــي عـــدةٌ أرجـــو ولا أمـــــــل
ماذا أقـــــول ومنــــــي كــــل منقصــــــةٍ
ثــم الصـــــــــــــــلاةُ تماماً لا انتقاص لها
لا تنثنـى عن حمـــاكم سيــــــدي أبـــــداً
أرجــو اللياذ بها عند القيــــــام غـــــــــداً
وذا المسمـــــى بكــــم يشـــدوا بها طـــرباً

 

ظمـئ لـــوردك والأشـــــواق تعتملُ
ركضاً إليكم وقد ضجت خطى الأبلُ
فـــــوق المفازاتِ والأنجـادِ والطــللُ
دون الديارِ وجــدنا القــوم قد رحلـوا
ومن تبوأوا الـــدار والإيمان مشتمـــلُ
ومن إليهــم يعــود الديــن مكتمـــــلُ
ومــن بهــم رمـدُ العينين يكتحـــــــلُ
فالفجــر لاح وخيــط الضـــوء متصــلُ
لا تركنن وقــد مــدت لكـــم سبــــلُ
وجز بروحك إن ضاقت بك الحيــلُ
في روضٍ زانـــها التــأريج والظـــللُ
ورقٌ على أثـلاتٍ أو بــــدت أصـــلُ
ما مثلــــه في الــــــورى ندٌ ولا مثـلُ
وقف على الهام كي تحظى ..وقد تصلُ
وقــــد عـــــلاه بهيـجُ الحال والأملُ
ضآءت بها الشمسُ لم تأصل ولم تفـلُ
هموا الأحـــــبة والجـــيران والأهــلُ
وقــــد تزاحمت الأسيـــــاد والهمـلُ
يرجى سواك إذا ما سدت السبــــلُ
منهم شفاه وجــــاء الهــولُ والوجلُ
أجــلو بها لغشــاء الرانِ والخطـــلُ
ياسيــــــدي قبل هول الموت والعللُ
ســواكمو سيـــد الأمـــلاك والرسلُ
أنت الشفيـــعُ أتاك المسرف الجهِلُ
كـــر الدهورِ وعـــدُ الضــوء والأصـلُ
بـل تدفـع الهول يوم الحادث الجللُ
وقت الزهوق وقد ضاقت بنا الحــيلُ
وقـــد تضلّــع من أكوابكـــم ثمــــــلُ

 

مسك الختام

ما قرأت في مشروعات التخطيط الإبداعي أفضل ولا أعظم ولا أوفق من ترتيب بعض أمم المسلمين من العجم وقد أنشأوا منظمة تكافلية لتيسير الحج على الشباب .. والأمر عندهم أن المولود (ذكراً أو أنثى) إذا ولد جعل له أبواه اشتراكاً راتباً في صندوق الحج .. فينمى مع أموال آخرين ، حتى إذا بلغ المولود سن الحج أُدخل إلى المنافسة في قرعة الحج .

أنظروا إلى عظمة أن تكون للإنسان نية عملية يغرسها والداه ، تبدأ في اليوم الأول لميلاده وتكبر معه ، بل وتكون جزءاً من تطلعاته وأمنياته التي تتجدد بأن يكون في طائفة الحجيج في كل عام جديد .. هل رأيتم غرساً لقيم الدين وترسيخاً لشعائره في نفوس الناشئة أفضل من هذا ؟.

 

قبل التحلل الأكبر

من اللحظات التي بقيت محفورة في الذاكرة .. مركوزة في النفس ، مطبوعة على أوتار القلب .. اللحظة التي لامست فيها الأقدام أرض المدينة للمرة الأولى ، في الثانية صباحاً .. وقد ارتحلتُ إلى هناك .. زائراً بين يدي حجة الفريضة قبل عقدين من الزمان .. مازال المشهد حاضراً بين عيني .. لم تمحه السنوات .. بل لم يزده تعاقبها إلا جلاءً .. وأكثر ما شدني في تلك اللحظة .. وقد أظل الليل وعمّ سكون السحر الأرجاء والأنحاء ، وكاد الفجر يتنفس قبل أن أدخل المسجد لأصلي فيه .. أكثر ما شدني حركة السُراة الوادعة .. الصامتة من كل الأنحاء صوب المسجد .. الحركة ذات الاتجاه الواحد والتي تنبئ بتوحد الأفئدة .. والقلوب .. والغاية والمقصد .. ليس هنالك تقاطع ولا سباحة عكس التيار .. الرجال والنساء .. الأطفال والكبار .. العجم والعرب .. إنها اللحظة التي لن تُنسى ، وفي تلك الساعة .. الناس نيام .. والدنيا في سبات عميق .. وقد خرجوا ينشدون تعفير وجوههم هناك .. يُمنّي أحدهم نفسه لو يظفر بشبر في الروضة .. ليرفع حوائجه .. ويعلن عبوديته .. ويناجي خالقه .. ويزكي روحه .. وينعش نفسه .. ويجدد إيمانه .. بغرفة من هناك .. ثم نرتحل إلى مكة .. ويتجدد المشهد هناك وأنا أشاهدُ الكعبة للمرة الأولى .. شعور تقاصرت الكلمات عن الإفصاح عنه لأنه أبلغ من كل حديث .. وكأنما شُدّ المرء إلى تلك الديار برباط نوري نُسجت حباله من أوتار القلوب ونسيج الأعصاب .. فكانت لُحمته وسداة .. إنها الصلة بالمكان وبكل قدمٍ درجت في المكان .. من أهل الإيمان من قديم وحديث .. إنها الآصرة التي انعقدت بين الجميع فأصبحت نسباً يصل السابقين واللاحقين ممن مرقوا جباههم وعفروا وجوههم وغبروا أقدامهم في طول الزمان وعرض المكان .



 

النشرة الإخبارية

المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد

حمّل المطيق من هنا


أمام المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

« أَنَا سَيِّدُ وَلَدِ آدَمَ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ الأَرْضُ عَنْهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ وَأَنَا أَوَّلُ شَافِعٍ وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ وَلاَ فَخْرَ وَلِوَاءُ الْحَمْدِ بِيَدِى يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلاَ فَخْرَ ». ابن ماجه

حمل المطوية


المبثاق - مسودة العقد الاجتماعي

مسـودة العـقـد الاجـتمـاعي
العواصم من كل القواصم
صياغة لفرد ٍراشد، وأسرة آمنة، ومجتمع متكافل
رؤية إصلاحية، وفكرة إبداعية، وشراكة مجتمعية
(وَالَّذِينَ يُمَسِّكُونَ بِالْكِتَابِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ إِنَّا لَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُصْلِحِينَ) الأعراف : 170

لتحميل مسودة العقد - اضغط هنا


المدونة الدعوية

شاركوا معنا بتصفح المدونة الدعوية عبر قائمة الاصدارات .. وما فيها من قضايا الإيمان والدعوة وآيات الأنفس والآفاق

تحميل المدونة الدعوية من هنا


الحياة الحيوان

الكلمة الحية لا تموت ...
قديما كانت كلمات الله هي الفاعل المطلق وما تزال...
والدعوة كلمة...
فمن يحسن استخدام اكسير الحياة فيربح الفانية...
أدرج نفسك بين أهلها تكن حياً..
ومن أحسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين

إضغط هنا


دليل العمل التزكوي

التغيير يبدأ من هنا !!
لأنــه يمثــل الطاقــة الدافعــة ،والوقــود المحــرك ، والــزاد المبــارك ، ومركــز الفعــل لحركــة الإنســان ، ومنطلــق التغييــر الواعــي ، إنــه يمثــل الفــارق بيــن أن تكــون حيــاً أو لا تكــون

لتحميل الدليل - اضغط هنا


دعوة للمشاركة في مشروع الاسرة الحافظة

شاركوا معنا بترسيخ قيم الأسرة وتوثيق صلتها بالقرآن عبر مشروع الأسرة الحافظة

اضغط هنا


الرؤية الدعوية الشاملة

شاركوا معنا بتصفح الرؤية الدعوية لقراءة آفاق المستقبل عبر قائمة الاصدارات واقرأوا ما فيها من رؤى حول قضية التخطيط الدعوي الشاملة

تحميل الرؤية الدعوية من هنا


مشروع حفظ القرآن الكريم عبر وثبة السدس

أخلص قصدك .. جرّد نيتك .. وأعلم أنه لا يُقبل من العمل إلا ما كان خالصاً وأبتغي به وجهه .. أحرص ما وسعك الحرص على الجمعة والجماعة .. وأحذر أن تكون فيمن لا يأتي الصلاة إلا دبراً .. أولئك أهل النفاق .. أطب مطعمك .. وطهّر قلبك .. وأحفظ جوارحك .. وأعلم أنه يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور انتفع بحياتك وتهيأ لمماتك !!

تحميل


مدرسة الليل

من هاهنا عبر الصالحون وترقى المحبون
يا رجال الليل جدوا رب داع لا يرد
ما يقوم الليل الا من له عزم وجد
ليس شيء كصلاة الليل للقبر تعد